صحيفة الاتحاد

الرياضي

114 دراجاً في طواف الشارقة الدولي

صقر بن محمد القاسمي متحدثاً في المؤتمر الصحفي للطواف (تصوير متوكل مبارك)

صقر بن محمد القاسمي متحدثاً في المؤتمر الصحفي للطواف (تصوير متوكل مبارك)

رضا سليم (الشارقة)

كشفت اللجنة العليا المنظمة لطواف الشارقة الدولي للدراجات الهوائية، تفاصيل النسخة السادسة التي تنطلق الأربعاء المقبل، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، بمشاركة 114 دراجاً يمثلون 19 فريقاً ومنتخباً من 28 جنسية.
جاء ذلك، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده مجلس الشارقة الرياضي، ظهر أمس بجزيرة العلم بالشارقة، وحضره الشيخ صقر بن محمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة الرياضي، والشيخ فيصل بن حميد القاسمي رئيس الاتحاد العربي للدراجات، وعدد من أعضاء مجلس الشارقة واللجنة المنظمة وممثلي الشركات الراعية للطواف.
يتنافس الدراجون في 4 مراحل لمسافة 378 كلم، ورصدت اللجنة المنظمة 250 ألف درهم جوائز لأصحاب المراكز الأولى، وجوائز مالية للمشاركين في سباق الهواة.
وقال الشيخ صقر بن محمد بن خالد القاسمي: «جاهزون لإخراج السباق في أبهى صورة، فهو يحتل مكانة مميزة على المستوى الدولي، خاصة أن الطواف يعتبر أحد أهم السباقات الدولية للدراجات، وأحد أهم الفعاليات الرئيسة التي ينظمها مجلس الشارقة الرياضي. ما تحقق من نجاح في الدورات السابقة محل تقدير وفخر واعتزاز، ولا يسجل في رصيدنا فقط، بل هو نتيجة طبيعية لعمل مشترك وتعاون ودعم وتنسيق وحضور لافت من قبل الرعاة الرسميين الرئيسيين لهذا الحدث».
وأوضح خالد الناخي: «الطواف أحد الفعاليات المهمة التي تروج للإمارة الباسمة وتعمل على التعريف بها من خلال مشهد يومي على مدار أربعة أيام، ففي كل يوم محطة ومنطقة، وفيها مشاهد ولوحات ومواقع تراثية وسياحية وتاريخية وحضارية ومدنية عديدة، تشكل في مجموعها لوحة شاملة جاذبة عن الإمارة الباسمة».
ويعبر الطواف العديد من المناطق السياحية الشهيرة التي تتميز بها إمارة الشارقة من بينها السوق المركزي والمتحف الإسلامي، وكورنيش الممزر، وإكسبو الشارقة، ونفق وادي الحلو، وشاطئ القرم، وكورنيش الفجيرة، ونادي الرياضات البحرية في الفجيرة، وكورنيش دبا، وبعض المناطق الأخرى مثل المناطق الصحراوية والجبلية، مثل البطائح ودبا الحصن وكلباء ومسجد البدية ووادي الحلو والمدام، وعدد من الأندية الرياضية.
وكشف الناخي عن قمصان الطواف وقال: القميص الأصفر يحمل اسم وشعار مصرف الشارقة الإسلامي للاعب الفائز بالترتيب العام، والأخضر خاص ببطل السرعة يحمل اسم وشعار هيئة الإنماء التجاري والسياحي، والقميص الأبيض يحمل اسم وشعار مكتب الشارقة الإعلامي، وهو خاص بفئة الشباب، والقميص الأحمر يحمل اسم وشعار غرفة التجارة والصناعة ويمنح للفائز بالصعود، أما قمصان مرحلة الهواة فهي تحمل اسم وشعار مؤسسة الشارقة للإعلام.
وتنطلق المرحلة الأولى الاربعاء بطول 10.2 كم ضد الساعة فردي على كورنيش الممزر الشارقة، ونقطة النهاية أمام مصرف الشارقة الإسلامي، وتقام المرحلة الثانية الخميس المقبل بطول 151 كم من أمام نادي البطائح، ثم صعوداً على الجسر شارع الذيد والدوران باتجاه إمارة الشارقة إلى شارع الإمارات العابر، ثم فلج المعلا والذيد ومليحة والمدام والنهاية في نادي مليحة الرياضي، والثالثة تنطلق يوم الجمعة 26 يناير بطول 117 كم من دبا الحصن مروراً بخورفكان والفجيرة وكلباء إلى وادي الحلو، والنهاية ستكون أمام نادي الفتيات، أما المرحلة الرابعة والأخيرة فتقام يوم السبت 27 يناير بطول 100 كم، من أمام مسجد عبيد بن عيسى منطقة المريجة، والذهاب شرقاً على شارع الكورنيش مروراً من أمام متحف الشارقة للحضارة الإسلامية وفندق راديسون والمجلس الأعلى لشؤون الأسرة، وصولاً إلى نقطة الدوران دوار المنتزه، والرجوع غرباً باتجاه دوار المريجة، والانتهاء أمام ساحة مسجد عبيد بن عيسى، وتبلغ المسافة الإجمالية للطواف 378.2 كلم.

فيصل بن حميد: الطواف محطة مهمة للدراجين العرب
الشارقة (الاتحاد)

قال الشيخ فيصل بن حميد القاسمي رئيس الاتحاد العربي، إن طواف الشارقة يرتقي من نسخة إلى أعلى في اتجاه تصاعدي للأعلى، بفضل الجهد الكبير من مجلس الشارقة الرياضي واللجنة المنظمة، وتصنيفه في الاتحاد الدولي للدراجات 2.1، وهو تأكيد على وجوده ضمن الطوافات الدولية وننتظر أن يرتقي في السنوات المقبلة، ويكون أحد السباقات الأبرز على مستوى العالم. وأضاف: مشاركة 19 فريقا يؤكد قوة الطواف، ويعطي جوانب إيجابية في ظل مشاركة نجوم لهم صيت عالمي، وأكد أن له مردوداً على الدراجة العربية، في ظل وجود منتخبات عربية، ووقوف الاتحاد العربي خلف الأبطال العرب في كل السباقات.