الرياضي

حمدان بن محمد يرعى «كأس السوبر الدولية لليد»

دبي (الاتحاد)

يرعى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، مباراة «كأس السوبر 500 الدولية لكرة اليد» التي يستضيفها مجمع حمدان الرياضي وتجمع بين فريقي برشلونة وفيفه كيلسي البولندي لكرة اليد، وتنظمها شركة ريتشبورت العالمية بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي والاتحاد الدولي لكرة اليد 21 ديسمبر.
وتقام البطولة في دبي لمدة خمس سنوات خلال شهر ديسمبر من كل عام، ويحصل الفريق الفائز على كأس البطولة وجائزة مالية قدرها 300 ألف دولار، فيما يتسلم الفريق الخاسر مكافأة مالية قدرها 200 ألف دولار.
وقال سلافيك جيبكا، المدير التنفيذي لشركة ريتشبورت لتسويق الأحداث الرياضية «الجهة المالكة للحدث»، «يشرفنا أن تحظى هذه المباراة برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، حيث إن رعاية سموه تؤكد أن الحدث سيصبح واحدا من أهم الأحداث الرياضية، كما أن إقامة المباراة في مجمع حمدان الرياضي تتيح الفرصة للآلاف من المشاهدين لحضورها والاستمتاع بأقوى العروض».
وأضاف جيبكا: «كأس السوبر الدولية لكرة اليد جزء من مشروع أكبر يهدف إلى زيادة شعبية وانتشار اللعبة في أوساط المجتمع عموما، وبين الناشئين خصوصا، وتأسيس قاعدة قوية من ممارسي اللعبة من الفئات العمرية الصغيرة التي تمثل لبنة المستقبل لازدهار هذه الرياضة، ونحن نتطلع من خلال تنظيم مباراة الكأس الكبرى هذه لأن نظهر للعالم مدى روعة رياضة كرة اليد ونستقطب المزيد من الجماهير والرعاة لها».
وأعرب د. حسن مصطفى، رئيس الاتحاد الدولي، أن كرة اليد تشهد تطورا ملحوظا في الإمارات وقال: «إن رعاية سمو ولي عهد دبي تمنح الحدث قيمة إضافية، حيث تعد رعاية سموه دعما كبيرا للحدث، كما أنها ستلفت الأنظار والاهتمام لهذه المباراة التي تقام بين نادِيين عالميين يُنتَظر منهما تقديم مستوى فني راقي في لعبة كرة اليد على مستوى العالم.
وأضاف حسن مصطفى: «يهدف التعان مع شركة ريتشبورت لتسويق الأحداث الرياضية إلى تعزيز مكانة كرة اليد في المنطقة، مشيراً إلى أن مباراة كأس السوبر الدولية لكرة اليد بالتأكيد ستكون فرصة نبين من خلالها للعالم المستوى المتميز والتنافسي الذي وصلت إلى رياضتنا، ومن المُنْتَظَر أن يسهم تعاون الشركاء والرعاة في تنظيم مباراة تاريخية وحدث عالمي من طراز فريد».