الإمارات

اليماني: جهود التحالف مشروع حياة في مقابل مشروع الموت الذي جلبته طهران



القاهرة (د ب أ)

 قال خالد اليماني، وزير خارجية اليمن الجديد الذي عينه الرئيس عبد ربه منصور هادي أول امس الخميس، إنه على الحوثيين عدم المراهنة على إيران لأنها تنهار.

ووجه اليماني، الذي من المتوقع أن يؤدي اليمين الدستورية أمام الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي ، في تصريحات لصحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية الصادرة اليوم السبت، رسالة غير مباشرة للحوثيين مفادها أن "الطرف الانقلابي إذا كان يراهن على إيران فإيران تتعرض اليوم لضغط دولي تقوده الولايات المتحدة".

وأضاف "هذا النظام الإرهابي الذي يزود الميليشيات الإرهابية في كل العالم قريب من الانهيار نتيجة الضغوطات الدولية والضغط الشعبي الإيراني الذي يعاني الأمرين فيما دولته الإرهابية تصرف المليارات هنا وهناك من أجل فكرة توسعية معتوهة".

وشدد بالتأكيد على أن المبدأ الأساسي أنه لا يمكن الحديث عن أي ترتيبات سياسية " لأننا نعتبرها تحصيل حاصل إذا ما أنجزنا الانسحاب وتسليم الأسلحة الثقيلة والمتوسطة والصواريخ".

وتابع "نحن نحمل رسالة حياة، مع شركائنا في التحالف، وعندما نرى المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة ودول التحالف تخوض عمليات عسكرية في اليمن وفي الوقت نفسه تخوض عمليات إنسانية عميقة تعيد بناء الإنسان الذي دمره الحوثي، وتعيد بناء النفسية اليمنية التي حطمتها الحرب، وتوزع الخير على كل أرجاء اليمن، وتعيد إعمار ما دمرته آلة الحرب الحوثية، كل هذا يؤكد أن مشروع استعادة الدولة وأن التحالف الذي يسعى لإعادة الشرعية بقيادة السعودية وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز إنما هو مشروع حياة في مقابل مشروع الموت الذي أحضرته إيران وميليشياتها الحوثية إلى اليمن".

يشار إلى أن الجيش اليمني المدعوم من جانب التحالف العربي بناء على طلب من الرئيس عبد ربه منصور هادي ، يخوض قتالا ضد الحوثيين الذين قاموا بانقلاب في عام2014 سيطروا من خلال على مفاصل الدولة.