عربي ودولي

5 قتلى و40 مفقوداً وتدمير منازل وشبكة اتصالات في سقطرى

فيضانات في جزيرة سقطرى (الاتحاد)

فيضانات في جزيرة سقطرى (الاتحاد)

عدن (الاتحاد، وكالات)

ارتفع عدد المفقودين جراء إعصار «مكونو» الذي يضرب جزيرة سقطرى أمس، إلى 40 مفقوداً بينهم 17 يمنياً وآخرون يحملون جنسيات أخرى في ظل استمرار عمليات البحث والإنقاذ بمشاركة فرق تابعة لدولة الإمارات العربية المتحدة.
وبحسب المصادر أن 17 يمنياً، و19 هندياً، إضافة إلى ثلاثة سودانيين وصومالي واحد فقدوا جراء هذا الإعصار، في حين استمرت عمليات إجلاء الأسر المتضررة من المناطق المنكوبة صوب مراكز الإيواء.
وقال مسؤولون بقطاع الصحة لـ«الاتحاد» إن فرق البحث والإنقاذ عثروا على 5 مفقودين في ظل استمرار عمليات البحث، بينما لقي خمسة أشخاص حتفهم. وقال سكان ومصادر طبية لرويترز، إن القتلى الخمسة هم أربعة يمنيين وهندي، لكن المفقودين كان بينهم يمنيون وهنود وسودانيون.
وأعلن مصدر حكومي يمني، خروج كامل شبكات الاتصالات عن الخدمة في مديرية حوف بمحافظة المهرة شرقي اليمن، جراء الإعصار المداري.
وقال راجح باكريت محافظ المهرة، إن شبكات الاتصالات خرجت عن الخدمة في مديرية حوف، مع سقوط الأبراج وانقطاع خدمة المياه، كما انهارت بعض المنازل بسبب قوة الرياح الناتجة عن الإعصار.
وأوضح باكريت، أنه نظراً لخطورة الوضع في مديرية حوف فقد وجه بصورة عاجلة بإرسال مياه للشرب، ومادتي الديزل والبنزين وشاحنات كبيرة للإنقاذ.
وفي وقت سابق اليوم أعلن المركز الوطني للأرصاد الجوية، تأثر مديرية حوف جراء العاصفة الإعصارية التي تتحرك باتجاه شمال غرب موقعها الحالي، على بعد نحو 100 كيلو متر من حوف.
وحذر المركز، المواطنين وربابنة السفن بكافة أنواعها والصيادين ومرتادي البحر من سوء الأحوال الجوية الخطرة والرياح الشديدة جداً في المياه الإقليمية شرق خليج عدن وما جاورها، والسواحل الشرقية لليمن.
وأكد المتحدث باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد تركي المالكي، أن المساعدات الإغاثية ستصل إلى سقطرى خلال الساعات القادمة.
وأضاف في اتصال مع العربية ليل الخميس الجمعة، أن القوات المشتركة تعمل بتنسيق مشترك مع الجيش الوطني اليمني وأجهزة الحكومة اليمنية وهناك استعدادات مشتركة من أجل المساعدة، وقد تم التنسيق مع الحكومة اليمنية من أجل إيصال المساعدات الإغاثية إلى سقطرى، ولكن سوء الأحوال الجوية أدى إلى تأجيل وصولها.
إلى ذلك، أعلن سفير السعودية لدى اليمن، محمد آل جابر، إن فريق إعادة الإعمار السعودي بدأ برفع أضرار إعصار مكونو في سقطرى.
ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية عن آل جابر، المشرف على برنامج إعادة الإعمار في اليمن، قوله إنه يجري العمل على فتح الطرقات ومساعدة المنكوبين، تمهيدًا لوصول الإغاثة والإيواء التي منعت الظروف الجوية وصولها يوم الخميس.
وأضاف آل جابر أنَّ «طائرات القوات المشتركة السعودية المُحمّلة بعشرات الآلاف من أطنان المواد الإغاثية والإيوائية والطبية المقدمة من المملكة عبر مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية تستعد للتوجُّه لإغاثة ومساعدة الأشقاء في محافظة سقطرى اليمنية حال تحسُّن الظروف الجوية».
وقال مصدر محلي إن فرق الإنقاذ تمكنت من فتح الطريق الواصل بين العاصمة حديبو ومطار سقطرى الدولي وكذا الواصل إلى المناطق الغربية والجنوبية، مضيفاً أن فتح الطريق سيسهل عملية الدخول إلى تلك المناطق وحصر الأضرار ومساعدة المواطنين المتضررين من الإعصار.
ودعت اللجنة المنسقة للشؤون الإنسانية التابعة للأمم المتحدة باليمن والمنظمات الدولية ذات العلاقة بالشؤون الإنسانية والكوارث إلى إعداد خطط للتدخل السريع لإنقاذ المحافظة، ‏وإعداد خطط طوارئ لبقية المحافظات.