الاقتصادي

«مالية دبي» تخرّج 96 موظفاً في دبلومات «ماليون»

أحمد بن سعيد في صورة جماعية مع الخريجين (من المصدر)

أحمد بن سعيد في صورة جماعية مع الخريجين (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

أقامت دائرة المالية بحكومة دبي بالتعاون مع دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، أمس حفل تخريج للفوج الرابع من برنامج الدبلومات المهنية في ثلاثة دبلومات متخصصة هي المحاسبة الحكومية وإدارة المال العام والمشتريات الحكومية.
حضر الحفل سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس اللجنة العليا للسياسة المالية بدبي، وعبدالرحمن صالح آل صالح، المدير العام لدائرة المالية بحكومة دبي، وعبدالله علي بن زايد الفلاسي، المدير العام لدائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، وعدد من كبار المسؤولين.
وشملت الدفعة الرابعة من خريجي دورة 2017 من برنامج الدبلومات المهنية، والتي انطلقت في شهر فبراير من العام الماضي وتمثل المرحلة الرابعة من برنامج «ماليون»، 96 خرّيجاً من موظفي حكومة دبي ينتمون إلى 21 جهة حكومية. وبلغت نسبة الإناث بين الخريجين 68%.
وحصل 40% من الخريجين على تقدير امتياز، فيما تخرّج 50% منهم بتقدير جيد جداً.
وأعلن عبدالرحمن صالح آل صالح، المدير العام لدائرة المالية بحكومة دبي، عن إتمام الاستعدادات لإطلاق برنامج «الدبلوم المهني في مالية المشروعات الحكومية»، ضمن برامج الدبلوم المهنية المتخصصة التي بدأتها دائرة المالية منذ دورة 2014 وشملت برنامج «دبلوم مالية الصحة» و«دبلوم المشتريات الحكومية»، وقال: «سنواصل العمل بالتعاون مع الجهات الحكومية المختلفة على تلبية احتياجاتها التدريبية في المجال المالي، من خلال تقديم مزيد من برامج الدبلوم والبرامج التدريبية المتخصصة في السنوات المقبلة».
ومن جانبه، أكد عبدالله علي بن زايد الفلاسي، المدير العام لدائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، أن القيادة الرشيدة، وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تولي أهمية كبيرة لتدريب المواطنين وتأهيلهم، وتزويدهم بكل الإمكانات لإفساح المجال أمامهم لإطلاق طاقاتهم، ورفد مختلف القطاعات في الجهات الحكومية بالكوادر الإماراتية المؤهلة التي تمتلك المقومات كافة، بما يضمن لدولة الإمارات تعزيز موقعها الريادي على المستويين الإقليمي والعالمي، مشيراً إلى أن تطوير العنصر البشري من أهم الأولويات التي وضعت ضمن استراتيجيات حكومة دبي المتمثلة بتطوير معارف ومهارات وقدرات الكوادر الإماراتية لمواكبة التطورات في مختلف القطاعات.
وأضاف المدير العام لدائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، أن الدورة الخامسة من دبلوم «ماليون» للعام الجاري 2018، سوف تتميز بتقديم دبلومات جديدة تلبي متطلبات العمل في الجهات الحكومية. وتقدم الفلاسي بالتهنئة لخريجي دبلومات «ماليون»، متمنياً لهم المزيد من التقدم والرقي في حياتهم العملية.
وضمّ برنامج الدبلومات المهنية لدورة العام 2017، ثلاثة دبلومات هي «دبلوم مهني في المحاسبة الحكومية»، و«دبلوم مهني في إدارة المال العام»، و«دبلوم مهني في المشتريات الحكومية».
ويرمي دبلوم المحاسبة الحكومية إلى إكساب الموظفين المعنيين المهارات العلمية والمهنية المطلوبة في مجال المحاسبة الحكومية، ورفع كفاءة الأداء في القطاع الحكومي، مع ضمان إلمام الموظفين بجميع التغيرات والتطورات الحديثة في مجالات عملهم خاصة، وفي مجال العمل الحكومي الأوسع عامّة. أما دبلوم إدارة المال العام، فيهدف إلى إكساب الموظفين الدارسين جميع المهارات والخبرات المتعلقة بمفهوم إدارة المال العام وكيفية المحافظة عليه وتحسين أدائه، وصولاً إلى مفاهيم الحوكمة في الحكومة وإدارة المال العام.
وشهد البرنامج للمرة الأولى في دورته المنقضية إطلاق «دبلوم مالية المشتريات الحكومية» بالتعاون مع 14 جهة حكومية بدبي وتخرج فيه 30 موظفاً.
يُذكر أن برنامج «ماليون» تنظمه دائرة المالية بحكومة دبي وفق مبادرة أطلقتها الدائرة في العام 2012 تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم. ويهدف البرنامج إلى رفع الوعي المالي لموظفي الحكومة من خلال دورات تشرف عليها وتديرها مجموعة مختارة من موظفي الحكومة الماليين الخبراء، بهدف ربط التدريب النظري بالتطبيق العملي، ما من شأنه إثراء الخبرة العملية للموظفين المختصين بالشأن المالي وتطوير العمل المالي على أرض الواقع.