عربي ودولي

مقتل شرطيين ومدنيين بهجوم انتحاري في بغداد

(أ ف ب)

 قتل خمسة أشخاص على الأقل، الخميس، بهجوم انتحاري وقع عند باب أحد المنتزهات في شمال بغداد، والتي عادة ما تكون مكتظة في أوقات السحور بشهر رمضان، بحسب ما أعلنت مصادر أمنية.

 وأوضح مركز الإعلام الأمني العراقي في بيان أن "القوات الأمنية تصدت لإرهابي انتحاري يرتدي حزاما ناسفا فجر نفسه بعد محاصرته من قبل القوات الأمنية عند مدخل متنزه الصقلاوية في الشعلة" .

 وذكر ضابط في الشرطة العراقية لوكالة فرانس برس طالبا عدم كشف هويته أن "خمسة أشخاص قتلوا وجرح 16 آخرون" في الاعتداء، لافتا إلى أن امرأة وطفلة وثلاثة شرطيين بينهم ضابط، هم ضحايا الهجوم الذي وقع عند باب منتزه "الشعلة الأولى".

 وأظهرت لقطات انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي آليات للشرطة مصابة بشظايا، إلى جانب سيارات تعرضت لأضرار بفعل الانفجار.