عربي ودولي

السيسي وعبد الله الثاني يشددان على حقوق الفلسطينيين

القاهرة(دب ا)

غادر القاهرة مساء أمس الملك عبدالله الثاني، عاهل الأردن عائداً على رأس وفد بطائرة خاصة إلى عمان بعد زيارة قصيرة لمصر استغرقت عدة ساعات، بحث خلالها مع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي سبل دعم التعاون بين البلدين وآخر التطورات والمستجدات في المنطقة. وتناولت مباحثات السيسي وعبدالله الثاني سبل دعم علاقات التعاون بين مصر والمملكة الأردنية الهاشمية، واستعراض آخر التطورات في المنطقة، وعلى رأسها الأوضاع على الساحة الفلسطينية، وما شهدته من تطورات في الفترة الأخيرة، وجهود تحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية.
وأكد الرئيس المصري والعاهل الأردني إثر محادثاتهما أن وضع القدس ينبغي تسويته ضمن «قضايا الوضع النهائي في إطار حل الدولتين». وقال المتحدث باسم الرئاسة المصرية بسام راضي في بيان إن مباحثات السيسي والعاهل الأردني تناولت «آخر المستجدات الخاصة بالقضية الفلسطينية، والجهود المصرية لتحقيق المصالحة الفلسطينية»، مشيراً إلى أن «الزعيمين شددا على دعمهما للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، وعلى رأسها الحق في إنشاء دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية».
كما أكدا، وفق البيان، «أهمية استمرار جهود المجتمع الدولي للعمل على استئناف المفاوضات المباشرة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وصولاً إلى حل الدولتين واستناداً إلى مبادرة السلام العربية، الأمر الذي سيسهم في إعادة الاستقرار وفتح آفاق جديدة لمنطقة الشرق الأوسط». وشددا على أن «استمرار غياب آفاق الحل العادل والشامل للقضية الفلسطينية سيؤدي إلى مزيد من عدم الاستقرار في المنطقة، وأن مسألة القدس يجب تسويتها ضمن قضايا الوضع النهائي على أساس حل الدولتين».