الاقتصادي

مستويات قياسية جديدة منخفضة لليرة التركية

شخص يغير أموالاً داخل محل للصرافة بإسطنبول (إي بي إيه)

شخص يغير أموالاً داخل محل للصرافة بإسطنبول (إي بي إيه)

إسطنبول (د ب أ)

تلقت الليرة التركية ضربة قوية في الأسواق الآسيوية والتعاملات الصباحية أمس، وسجلت مستوى قياسياً جديداً منخفضاً في ظل عدم اتخاذ البنك المركزي أية قرارات لوقف هذا التراجع.
ويطالب المستثمرون البنك برفع أسعار الفائدة لدعم الليرة. ويعارض الرئيس التركي رجب طيب أردوغان علانية رفع أسعار الفائدة.
وفقدت الليرة نحو 3% من قيمتها أمام اليورو قبل أن تقلص بعض خسائرها في تداولات وصفت بالمتقلبة. وسجل الدولار 4.84 ليرة، قبل أن تتراجع مجدداً ليسجل الدولار 4.92 ليرة.
وفقدت الليرة أكثر من 20% من قيمتها أمام الدولار منذ مطلع العام. وفي مطلع الشهر الجاري، كان الدولار سجل 4.15 ليرة.
كان وزير الطاقة التركي بيرات البيرق، وهو شخصية بارزة وصهر أردوغان، تحدث في مقابلات إعلامية عن «مؤامرة» ضد تركيا في الأسواق.
وأعلنت البورصة التركية تحويل أصولها من العملة الأجنبية، باستثناء المطلوب للمعاملات قصيرة الأجل، إلى الليرة «كمؤشر على ثقتها».