عربي ودولي

الأردن يستقبل جرحى من غزة أصيبوا في مسيرات العودة

استقبل الأردن، فجر اليوم الأربعاء، 23 جريحا من قطاع غزة أصيبوا برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال الأحداث الأخيرة على حدود القطاع ما رفع العدد إلى 30 جريحا أدخلوا مستشفيات أردنية، حسبما أفاد مصدر رسمي أردني.

وقالت وكالة الأنباء الأردنية إن دفعة ثانية من جرحى قطاع غزة تضم 23 جريحا وصلت إلى مدينة الحسين الطبية في عمان بعد منتصف ليل الثلاثاء.

نُقل المصابون عبر معبر بيت حانون برا إلى الأردن حيث نقلت سيارات الإسعاف المجهزة بكامل اللوازم الطبية الجرحى إلى الأقسام الطبية في المدينة الطبية حسب طبيعة الإصابات.

وأوضحت الوكالة أن "إصابات الدفعة الثانية تراوحت بين الحرجة والمتوسطة وكسور في العظام وجروح في الشرايين".

يذكر أن الدفعة الأولى من مصابي قطاع غزة، وعددهم سبعة، وصلت الأردن الجمعة الماضية.

ويدير الجيش الأردني، الذي يشرف على مستشفى مدينة الحسين الطبية في عمان، مستشفى ميدانياً في قطاع غزة يستقبل يوميا ومنذ عام 2009 مئات المراجعين.

وبحسب تصريحات صحافية لمدير عام الخدمات الطبية الملكية اللواء الطبيب معين الحباشنة، فإن المستشفى الميداني "أجرى منذ عام 2009 ولغاية اليوم 40 ألف عملية جراحية" لأبناء القطاع.

واستشهد أكثر من مئة فلسطيني وأصيب الآلاف بجروح برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة خلال مسيرات العودة التي انطلقت يوم 30 مارس الماضي بمناسبة يوم الأرض. ووصلت تلك المسيرات الاحتجاجية ذروتها يوم 15 مايو الجاري بمناسبة نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى مدينة القدس المحتلة تزامنا مع الذكرى السبعين لنكبة الفلسطينيين.

وأكد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، الثلاثاء الماضي، رفض بلاده وإدانتها "الاعتداءات السافرة والعنف الذي تمارسه إسرائيل بحق الشعب الفلسطيني الشقيق في قطاع غزة".