أخبار اليمن

وفاة معتقل جراء التعذيب في سجون الحوثيين

صنعاء (وكالات)

أفادت مصادر طبية وحقوقية في صنعاء، بأن معتقلاً لدى ميليشيات الحوثي الإيرانية توفي نتيجة تعرضه للتعذيب الجسدي، وأن الميليشيات زوّرت سبب وفاته وزعمت أنه أصيب بالكوليرا. وكشفت مصادر موالية لحزب المؤتمر الشعبي في صنعاء، أن الشاب المتوفى يدعى محمد محمد غراب، وينتمي إلى محافظة إب، وأنه توفي في سجن الأمن السياسي الخاضع للميليشيات الحوثية، بسبب التعذيب الذي تعرض له. وذكرت المصادر أن ميليشيات الحوثي أبلغت أقارب الشاب بوفاته، وطلبت منهم الحضور لتسلم جثته، والتوقيع على محضر يفيد بأن الشاب توفي جراء إصابته بمرض الكوليرا، وذلك في مسعى من عناصر الميليشيات من أجل تزوير سبب وفاته. وتأتي وفاة الشاب المختطف غراب، بعد أيام من وفاة المعتقل صادق الحيدري، جراء تعذيبه العنيف في معتقل للميليشيات بمحافظة ذمار، ما تسبب في إصابته بنزف في الدماغ، أدى إلى وفاته في أحد المشافي التي نقل إليها في مدينة ذمار. وتشير إحصاءات حقوقية يمنية إلى أن نحو 150 مختطفاً على الأقل لدى الميليشيات الحوثية، قتلوا تحت التعذيب في سجون الميليشيا، منذ الانقلاب على الحكومة الشرعية.