صحيفة الاتحاد

الرياضي

لوحة عام زايد تكتمل في مهرجان ليوا

منطقة الظفرة (الاتحاد)

حققت منافسات اليوم السادس من مهرجان ليوا الرياضي تل مرعب في نسخه 2018 نجاحاً كبيراً بإقامة سباقات عام زايد للهجن والخيول العربية الأصيلة، وسط إقبال ومشاركة واسعة من مختلف أنحاء الإمارات لملاك الهجن والخيول العربية ضمن منافسات وفعاليات التل.
وخصص نادي ليوا سباقات اليوم السادس من المهرجان تحت اسم عام زايد والتي أقيمت في أجواء احتفالية جميلة ورائعة، وكانت المشاركة والحضور عنواناً بارزاً لها، بالإضافة إلى التفاعل الكبير والحضور في وقت مبكر قبل انطلاق الأشواط من أجل الإعداد والتحضير.
وكانت بداية منافسات الخيول بشوط التحدي لمسافة 2100 متر وحقق خلالها الحصان حيزوم المركز الأول لمالكه أحمد محمد فن المحيربي، وحل ثانياً بيان لمالكه سالم علي مرشد المرر، وجاء في المركز الثالث برج الريف لمالكه سيف عشير المزروعي، وفي المركز الرابع حل الحصان «اس العديد» لمالكه سيف بخيت مرشد المرر، وحلت خامساً الفرس «اس اتش الجليلة» لمالكها عبد الله موسى القبيسي.
وفي الشوط الثاني لمسافة 1800 متر حل في المركز الأول الحصان «مجد» لسهيل علي المزروعي، وجاء ثانياً «عطيان» لمالكه سيف راشد المنصوري، وثالثاً «مهدي» لمالكه سيف عشير المزروعي، ورابعاً «شامخة الظفرة» لمالكها سيف بخيت المرر، وخامساً إي أف سالكه لمالكها عبدالله موسى القبيسي.
وعبر أحمد فن المحيربي مالك الحصان الفائز في شوط التحدي عن فرحته الكبيرة بمعانقة الناموس والتفوق على المنافسين، وقال: «سعدنا كثيراً بأن نحضر ونشارك في منافسة عام زايد، الظفر بالمركز الأول وسام على صدري، يكفينا أن يقام السباق تحت اسم عام زايد، وفي منافسات مهرجان ليوا الرياضي الذي ننتظره في كل عام بشغف كبير، المهرجان أصبح علامة بارزة جداً لمنطقة الظفرة ويشهد له الكل بالنجاح الكبير والتفوق العالمي».
وأضاف المحيربي: «لا بد لنا أن نحافظ دوماً على رياضات الأجداد والتراث، وسباقات الخيل من هذه الرياضات التي يجب أن نبقي عليها بشكل دائم، وأن تكون رسالة يتناقلها الأبناء من الآباء ويسلموها لمن بعدهم، وفي منطقة الظفرة نفخر ونعتز بأن تكون الرسالة متواصلة في ظل الرعاية والعناية قبل كل شيء من قيادتنا الرشيدة، وأن نرى المنافسات مستمرة ومتواصلة تحت تنظيم نادي ليوا الرياضي وحاضرة دوماً في المنطقة».
ومن خلال سباقات الهجن على مركاض تل مرعب أقيمت ستة أشواط مختلفة، شارك فيها أكثر من سبعين ناقة وبكرة، وكانت البداية مع شوط اللقايا، وحققت الفوز فيه المطية «إثارة» لمالكها سيف محمد عوض المزروعي، وجاءت في المركز الثانية «شديدة» لمالكها فن محمد المحيربي، وثالثه «تكريم» لمالكها سعيد محمد المنصوري، وفي شوط اللقايا الثاني، حل في المركز الأول «الدكتور» لمالكه سلطان بن سالومة الخاطري، وثانياً «حطاب» لمالكه مطر مسلم المنصوري، وثالثاً «عرين» لمالكه عيسى مبارك المنصوري، وفي الشوط الثالث حل في المركز الأول مطر الفلاحي، وثانياً سعود حمد سلطان وثالثا حمود حمد سلطان، وفي الشوط الرابع أبكار حقايق حل في المركز الأول حميد مبارك المنصوري، وثانياً محمد طالب، وثالثاً سالم حمد المري، وفي الشوط الخامس حقايق جاء في المركز الأول الغميري راشد المزروعي، وثانياً علي خليفة الدرعي، وثالثاً مليد مبارك، وفي الشوط السادس حل في المركز الأول مقبال حميد بخيت، وثانياً مقيل حميد المنصوري، وثالثاً سيف حمد.
شارك في منافسات وأشواط الهجن، أصغر مالك وهو سيف محمد عوض المزروعي الذي حقق المركز الأول في شوط اللقايا، ويبلغ سيف من العمر ثماني سنوات، وأكد أن حضوره ومشاركته تعكس الاهتمام الكبير الذي غرسه فيه والده من أجل المشاركة والحضور في سباقات الهجن، وقال: هي رياضة ورثناها ولا بد وأن نحافظ عليها بالمشاركة والمواظبة على تحضير وتجهيز المطايا من أجل السبق.
وشهدت سباقات عام زايد مشاركة كبيرة من صغار السن في كل من أشواط الهجن والخيول العربية، ما يعكس اهتمام الآباء بأن يكون لأبنائهم حضور واستمرارية في المنافسة، وأن تتأصل رسالة ومعاني المشاركة لدى الأجيال وترسخ عمق الاهتمام بالرياضات الموروثة عن الأجداد في لمحة جميلة تشهدها منافسات وفعاليات مهرجان ليوا الرياضي، وتشهد له بالنجاح الكبير في هذا المضمار.

«يو تي في» تتألق في الظهور الأول
منطقة الظفرة (الاتحاد)

سجلت منافسات بطولة ليوا لدراجات «يو تي في» نجاحاً كبيراً في الظهور الأول مساء أمس الأول، ضمن اليوم الخامس من مهرجان ليوا الرياضي تل مرعب 2018، بمشاركة أكثر من عشرين دراجة في فئات الستوك والتوربو مع مشاركة إماراتية واسعة وحضور من دراجين السعودية والولايات المتحدة الأميركية.
وكان مسار الدراجات المخصص لليو تي في شهد انطلاق المنافسة على مرحلتين ودخول كل دراجة بواقع دورتين من أجل الوصول إلى الزمن والرقم الأفضل في المنافسة، وأسفرت نتائج فئة الستوك عن فوز رشاد مجد فرج باللقب، وثانياً محمد عبيد المهيري، وثالثاً صالح بن عبد الله العلي من السعودية، وفي فئة التوربو حل في المركز الأول محمد سعيد القندي، وثانياً أحمد سيف المقعودي، وثالثاً صالح بن عبد الله العلي من السعودية، ورابعاً تيري لورانس من الولايات المتحدة الأميركية.
وتوج الفائزين في الختام حمدان المزروعي مدير عام نادي ليوا الرياضي، وأحمد بن عمير ومحمد المشغوني أعضاء لجنة تحكيم المنافسة.

الدراج ريس للدراجات ينتظركم اليوم
منطقة الظفرة (الاتحاد)

تنطلق اليوم ضمن منافسات اليوم السابع لمهرجان ليوا الرياضي تل مرعب 2018 تحدي سباق الدراجات دراج ريس الذي يضم ست فئات مختلفة هي فئة الدراجات ذات الأربع عجلات، فئة الدراجات ذات العجلتين، الفئة الأولى يوتي في، الفئة الثانية يو تي في المفتوحة، فئة الأربع عجلات ملم، فئة البقي، ومن المتوقع أن يصل عدد المشاركين في الفئات الستة إلى أكثر من خمسين دراجاً ومتسابقاً ضمن فعاليات الدراج ريس.
وتحظى هذه الفئة بشعبية وحضور عال من رواد التل ومحترفي السرعة، حيث تجذب فئات البطولة بشكل سنوي المتسابقين من مختلف أنحاء دول الخليج العربي خاصة من خلال التحدي والمنافسة في محاولة الوصول إلى أعلى السرعات، المعروف أن فئة الدراج بالتحديد تلقى رواجا وإقبالا من مختلف الشباب وتلبي رغبتهم في تسجيل السرعات العالية والوصول إلى أفضل درجات النجاح الفني للدراجة وصاحبها عبر المسار.