الإمارات

مؤتمر علوم الرياضيات يدعو إلى الاستفادة من البحوث العلمية

مؤتمر علوم الرياضيات يدعو إلى الاستفادة من البحوث العلمية

مؤتمر علوم الرياضيات يدعو إلى الاستفادة من البحوث العلمية

أبوظبي (الاتحاد) - أوصى المشاركون في المؤتمر الدولي لعلوم الرياضيات وتطبيقاتها، الذي نظمته كلية الآداب والعلوم بجامعة أبوظبي على مدار 5 أيام بضرورة الاهتمام بعلوم الرياضيات بحكم أنها القاعدة الأساسية لمختلف العلوم الطبيعية والإنسانية، وتندمج تطبيقاتها مع كافة الصناعات والقطاعات الحيوية، كما طالبوا مؤسسات قطاع الأعمال بشتى مجالاتها بتوظيف نتائج ومخرجات البحوث العلمية المتنوعة التي طرحت خلال المؤتمر لنشر المعرفة ولخدمة المجتمع.
واختتم المؤتمر الذي للمؤتمر عقد برعاية معالي حميد القطامي وزير التربية والتعليم فعالياته أمس، واستقطب نخبة من أساتذة الجامعات وباحثين دوليين متخصصين من 35 جامعة عالمية، يمثلون أكثر من 20 دولة، عرضوا ما يزيد على 125 من البحوث والأوراق العلمية تناولت مختلف فروع علوم الرياضيات وتطبيقاتها.
وأكد الدكتور رضوان الجراح، عميد كلية الآداب والعلوم بجامعة أبوظبي أن المؤتمر أتاح للأساتذة المشاركين من مختلف مراكز البحوث العلمية، ومؤسسات التعليم العالي، حول العالم فرصة عرض الأبحاث العلمية والتطبيقية وأوراق العمل التي قاموا بإعدادها، بما يعكس تجاربهم وأفكارهم ورؤيتهم التطويرية في كيفية الاستفادة من علوم الرياضيات في شتى المجالات، مشيراً إلى المؤتمر فتح آفاق جديدة لجامعة أبوظبي لدراسة إمكانية تكوين شراكات بحثية متكاملة مع الجامعات ومراكز الأبحاث العالمية المرموقة التي شاركت في المؤتمر حيث أننا نأمل أن يكون المؤتمر حدثاً سنوياً يستقطب علماء الرياضيات من شتى أنحاء العالم.
من جانبه، أوضح الدكتور حيدر عكا بروفيسور علوم الرياضيات التطبيقية، وأحد أعضاء اللجنة التنظيمية، أن المؤتمر الدولي لعلوم الرياضيات وتطبيقاتها يترجم استراتيجية جامعة أبوظبي، وحرصها على تطوير ثقافة البحث العلمي، وتسليط الضوء على دوره في بناء مجتمع المعرفة بالدولة، لافتاً إلى أن لجنة تنظيم المؤتمر قامت باختيار نحو 60 بحثاً وورقة علمية سيتم نشرها في مجلات علوم الرياضيات المحكمة دولياً وهي: المجلة الدولية للرياضيات والحوسبة والمجلة العالمية للرياضيات والعلوم الرياضية.
وأشار الدكتور فارس محمد هواري رئيس قسم العلوم التطبيقية والرياضيات، وأحد أعضاء اللجنة التنظيمية للمؤتمر، أنه كان بمثابة منصة للتواصل بين العلماء والباحثين في مجال علوم الرياضيات، لنشر وتعزيز الوعي الثقافي حول دور هذه العلوم، ولاقت البحوث والأوراق العلمية المطروحة في مختلف الجلسات وحلقات النقاش اهتماماً كبيراً من الأساتذة والخبراء المشاركين، لما لها من تطبيقات متفرعة في مجالات أخرى، موضحاً أن اللجنة التنظيمية بدأت دراسة آليات تنظيم المؤتمر بشكل سنوي، بحيث يأتي المؤتمر العام المقبل ليطرح رؤى جديدة في مجال تطوير وتدريس علوم الرياضيات في المدارس والجامعات، ولإيجاد حلول مبتكرة للمشكلات التي تواجه أساتذة الرياضيات في هذا المجال.