عربي ودولي

باراجواي تفتتح سفارتها في القدس ومنظمة التحرير الفلسطينية تندد

 نددت منظمة التحرير الفلسطينية بافتتاح سفارة باراجواي لدى إسرائيل اليوم الاثنين، في القدس بعد نقلها من تل أبيب.

وقالت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير مفوضة الإعلام والثقافة فيها حنان عشراوي ، في بيان صحفي ، إن "هذا الإجراء استفزازي وغير مسؤول، ويعد انتهاكا صارخا ومتعمدا للقانون الدولي ولقرارات الشرعية الدولية".

وأضافت عشراوي "يأتي هذا الإجراء في سياق النهج التآمري الذي تسلكه الباراجواي سيرا على خطى الولايات المتحدة وجواتيمالا، بهدف ترسيخ الاحتلال العسكري واستكمال ضم مدينة القدس".

ودعت عشراوي رئيس باراجواي إلى التراجع عن هذا القرار غير الأخلاقي، واتخاذ خطوات جادة وفاعلة لمساءلة إسرائيل ومحاسبتها على جرائمها، وانتهاكاتها المتعمدة لحقوق الإنسان.

وقالت "يتوجب على باراجواي الوقوف إلى جانب العدالة والكرامة والعمل على تعزيز فرص السلام والاستقرار بدلاً من تأجيج العنف وعدم الاستقرار في المنطقة وخارجها".

وناشدت عشراوي الدول الأعضاء بالجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي وحركة عدم الانحياز ودول العالم التي تحترم القانون الدولي والإنساني وإرادة المجتمع الدولي لقطع علاقاتها مع الدول "التي تدعم إسرائيل وسياستها الأحادية".

وتم الاحتفال رسمياً اليوم بنقل سفارة باراجواي لدى إسرائيل من تل أبيب إلى القدس بحضور رئيس باراجواى هوراسيو كارتيس ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وأصبحت باراجواي ثاني دولة في أميركا اللاتينية بعد جواتيمالا، تحذو حذو الولايات المتحدة الأميركية التي نقلت سفارتها لدى إسرائيل إلى القدس يوم الاثنين الماضي.