عربي ودولي

المتمردون يواصلون نهب مساعدات المنظمات الدولية

صنعاء (وكالات)

أكد سكان حي «شملان»، التابع لمديرية «همدان» بمحافظة صنعاء، أن بعض التجار تبرعوا بأكياس القمح لمطعم خيري يتبع أحد الجوامع في الحي نفسه، ليتضح أن القمح مسروق ويباع للتجار عن طريق الحوثيين.
وقال أحد سكان الحي، حسب موقع «نيوزيمن»، إنه اتضح لنا عند وصول القمح أنه يتبع منظمات دولية سُرقت وبيعت لتاجر، مضيفاً أن «أكياس القمح مكتوب عليها مقدمة من منظمة اليونسف».
واتهم سكان الحي ميليشيا الحوثي بسرقة المواد الإغاثية من المنظمات الدولية للنازحين والأسر الفقيرة والمحتاجين وبيعها للتجار.
وتصــل بشكل يومي إلى مطار صنعاء طائرات الأمم المتحدة عليها مساعدات غذائية لإغاثة النازحين والفقراء، فضلاً عن وصول عشرات السفن المحملة بالمساعدات من منظمات دولية إلي ميناء الحديدة شهرياً. إلا أن أغلب الكميات لا تصل إلي الأسر الفقيرة، وتُباع من قبل مليشيا الحوثي لتجار الجملة.