عربي ودولي

«الهلال» يقدم مساعدات ووجبات في لحج والمكلا

توزيع وجبات الإفطار على المرضى بمستشفى المكلا (الصور من وام)

توزيع وجبات الإفطار على المرضى بمستشفى المكلا (الصور من وام)

عدن (وام)

قدمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي أمس ألف سلة غذائية وألف كرتون من التمور للأهالي وجرحى الحرب في مديريتي «الحوطة» و«تبن» في محافظة لحج اليمنية ضمن أنشطة «عام زايد» في المحافظة وذلك بحضور اللواء صالح البكري وكيل المحافظة الأول. ورحب وكيل أول المحافظة بفريق الهلال الأحمر الإماراتي، مؤكداً أن الفريق يعمل كخلية نحل خلال «عام زايد 2018» في المحافظة وتتوزع أنشطته على مستوى مديريات محافظة لحج مشتملة على مجالات خدمية عدة مرتبطة بحياة المواطنين وحاجاتهم الأساسية. من جهته أكد عبد الإله الردفاني مندوب الهلال الأحمر الإماراتي في محافظة لحج أن هذه المساعدات ستتبعها أنشطة إغاثية وإنسانية أخرى لأبناء مديريتي تبن والحوطة، مشيراً إلى أن هذه السلال الغذائية شملت جرحى الحرب في المحافطة تقديراً لأدوارهم وتضحياتهم ولمساعدتهم وتخفيف أوضاعهم الصعبة. وقال الردفاني إن «هذا الدعم السخي الذي تقدمه دولة الإمارات العربية الشقيقة ممثلة في مؤسسة الشيخ خليفة بن زايد للأعمال الإنسانية» «هيئة الهلال الأحمر الإماراتي يغطي مديريات المحافظة ويبدأ بقطاعات الشعب الأشد فقراً»، موضحاً أن هذا النشاط سيكون متبوعاً ببرنامج إفطار جماعي طيلة أيام شهر رمضان المبارك ومشروعات اقتصادية وتنموية مختلفة.
من ناحيتهم عبر المواطنون المستفيدون من المساعدات عن سعادتهم البالغة بهذا الدعم الذي يقدمه الأشقاء في دولة الإمارات ممثلة بذراعها الإنساني هيئة الهلال الأحمر الإماراتي لاسيما أنه يتزامن مع حلول الشهر الفضيل الذي يقدم فيه الجميع يد العون للمحتاجين في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها الشعب اليمني جراء الحرب التي فرضتها ميليشيا الحوثي الانقلابية.
وفي السياق ذاته، تواصل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي لليوم الثاني على التوالي تنفيذ مشروع توزيع وجبات الإفطار والسحور الجاهزة في شوارع المدن الرئيسة وعلى المستشفيات في ساحل حضرموت. ووزع الفريق أمس الأول الوجبات الجاهزة على المرضى ومرافقيهم في مستشفيي «المكلا للأمومة والطفولة» و«ابن سينا التخصصي» وذلك في لفتة إنسانية للتخفيف من معاناتهم.
وقال أحمد النيادي رئيس فريق الهلال الأحمر الإماراتي إن المشروع يتم تنفيذه تزامنا مع شهر رمضان الفضيل وضمن جهود الهيئة في حضرموت واهتماماتها بجميع الملفات والمناسبات المختلفة، مشيراً إلى أن المشروع سيستمر طوال أيام الشهر المبارك.
ووجه الشكر إلى جميع الشباب والفرق التي تفاعلت مع فكرة المشروع وبادرت بتنفيذه منذ اليوم الأول وحيا فيهم روح التطوع الشبابية لخدمة المواطنين في مناطقهم. وأكد النيادي أن الهيئة ستواصل دعمها الإنساني للمواطنين في حضرموت خلال شهر رمضان الفضيل سواء من خلال الدعم بوجبات إفطار الصائم الجاهزة أو بالسلال الغذائية المتكاملة للأسر.
وفي سياق آخر، ترعى هيئة الهلال الأحمر الإماراتي منافسات بطولة دوري «شهداء حي الكبسة» لكرة القدم في مديرية المعلا في محافظة عدن والتي انطلقت أول أيام شهر رمضان وتستمر حتى يوم 26 من الشهر المبارك بمشاركة 12 فريقاً من الفرق الشعبية من جميع مديريات محافظة عدن. وقال عمر ماريو مشرف الدوري إن تنظيم البطولة يأتي تقديرا لشهداء حي الكبسة في مديرية المعلا خلال حرب 2015 والذين استشهدوا على أيدي ميليشيات الحوثي أثناء غزوها عدن، معرباً عن شكره لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي التي استجابت لطلبهم بالتكفل ودعم البطولة بكل ما تحتاجه.
من جهته ثمن أحمد علي النعمي مدرب فريق التواهي إقامة الهلال الأحمر للبطولة ورعايتها خلال شهر رمضان المباراة في عدن وإقامة الأنشطة الرياضية، مؤكداً أن استمرار دعم الهلال الأحمر الإماراتي لمجال الرياضة يعيد المجد الرياضي والكروي في عدن والمحافظات الجنوبية فضلا عن أنه يرفع معنويات الشباب لتنظيم العديد البطولات الرياضية على مستوى محافظة عدن والمحافظات المحررة.
من جانبهم عبر عدد من الرياضيين في عدن عن شكرهم لدولة الإمارات على دعمها للمحافظات المحررة في جميع المجالات ومنها مجال الرياضة.
وقد أقيمت أولى مباريات البطولة بين فريقي خور مكسر والتواهي وانتهت بفوز الأخير على الأول بـ5 أهداف مقابل هدف واحد.