الرياضي

معسكر «الملك» للموسم الجديد بين هولندا وألمانيا

تغييرات كبيرة تنتظر الشارقة على صعيد الأجانب والمواطنين (الاتحاد)

تغييرات كبيرة تنتظر الشارقة على صعيد الأجانب والمواطنين (الاتحاد)

علي معالي (دبي)

تجري إدارة نادي الشارقة مفاضلة بين هولندا وألمانيا لإقامة معسكر الفريق الأول استعداداً للموسم الجديد، حيث قام وفد من النادي بزيارة أماكن المعسكر في هذين البلدين إضافة إلى زيارة أماكن أخرى في أوروبا، منها صربيا لفرق المراحل الأخرى بالنادي غير الفريق الأول.
من جانبه أكد ناصر سعيد بن عفصان عضو مجلس إدارة نادي الشارقة، الرئيس التنفيذي والمالي أن هناك لجنة فنية قامت بتحديد احتياجات الفريق بحسب رؤية عبدالعزيز العنبري مدرب الفريق، وتم تحديد الخيارات بتدعيم «الملك» بالعناصر التي تحقق طموحات الفريق المستقبلية.
وقال ابن عفصان: منذ سنوات طويلة في عصر الاحتراف لم نحقق المركز السادس في ترتيب الدوري، وهو ما حدث في الموسم المنتهي، ونطمح في الموسم المقبل إلى التقدم للأمام، وهذا يحتاج إلى بعض المتطلبات، وبالتالي فالرؤية واضحة بالنسبة للجنة الفنية.
وأضاف: المفاوضات وصلت إلى مراحل متقدمة، وأمامنا العديد من الخيارات، وربما لا نجد لدينا عناصر برازيلية في الموسم الجديد، وذلك على الرغم من وجود لاعب مثل ويلتون متعاقد معنا، ولكن إذا أراد الجهاز الفني التغيير فلا مانع لدينا، بل من الممكن أن نقوم بتغيير اللاعبين الأجانب بالكامل، ونستقدم رباعيا أجنبيا جديدا أراه على أتم الاستعداد، وقد وصلنا مع اللاعبين إلى المراحل النهائية.
وقال: سنأخذ برأي المدرب المسؤول عبدالعزيز العنبري ومعه اللجنة الفنية التي سيكون رأيها استرشادياً في المقام الأول، ولكن القرار فيما يخص اللاعبين ومدى الاحتياج إليهم يبقى هو قرار العنبري أولاً.
وتابع: قامت اللجنة الفنية بعمل تقييم كامل لكل عناصر الفريق، ونحن نتعامل مع العنبري بمنتهى الاحترافية في العمل لكي نخطو في الموسم الجديد بشكل متميز، ونتجاوز أخطاء المواسم السابقة. وعن حاجة الشارقة من اللاعبين المواطنين قال ناصر سعيد بن عفصان: نضع في حساباتنا ما لا يقل عن 3 لاعبين مواطنين، والعمل يسير بشكل جيد في هذا الاتجاه وفي مراكز معينة بالفريق.