الرياضي

الجزيرة ورومانيا يحصدان لقبي ناشئي الكرة

الجزيرة تفوق واستحق لقب البطولة عن جدارة (من المصدر)

الجزيرة تفوق واستحق لقب البطولة عن جدارة (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

توج فريق الجزيرة «أ» بلقب كرة القدم للناشئين تحت سن 16 سنة، بعد أن تصدر البطولة بالعلامة الكاملة «9 نقاط من 3 انتصارات»، بينما نال فريق رومانيا «ب» لقب تحت 14 سنة، في ختام بطولة الناشئين أمس الأول بالملعب الخارجي في نادي ضباط القوات المسلحة.
وتوج فريق الجزيرة «أ» بدرع المركز الأول والميداليات الذهبية عقب فوزه على فريق أكاديمية أفوك بأربعة أهداف، ليخطف الفوز الثالث على التوالي ويحصد اللقب بالعلامة الكاملة، وهو الفريق الوحيد الذي نجح في الفوز بكل مبارياته.
وجاء في المركز الثاني فريق الجزيرة «ب» وحصل على الميداليات الفضية برصيد 6 نقاط من فوزين، إذ حقق الفوز في الجولة الثالثة والأخيرة على الفريق الروماني بهدفين، فيما نال المركز الثالث والميداليات البرونزية، فريق رومانيا، وجاء في المركز الرابع فريق أكاديمية أفوك برصيد خالي من النقاط.
وفي منافسات تحت سن 14 سنة تمكن فريق رومانيا «ب» من خطف اللقب والمركز الأول، عقب فوزه في الجولة الثالثة على الجزيرة 2/‏ 1، فيما جاء فريق الجزيرة في المركز الثاني وحصل على الميداليات الفضية، وفريق رومانيا «أ» في المركز الثالث بعد فوزه على فريق أكاديمية أيكول الفرنسي بستة أهداف مقابل لا شيء.
وشهدت مباريات الجولة الأخيرة في ختام منافسات كرة القدم للناشئين، متابعة جيدة من الجماهير وأولياء أمور اللاعبين، الذين حرصوا على الحضور لنادي ضباط القوات المسلحة، لمتابعة بطولة زايد الرياضية الرمضانية.
كما حرص على متابعة المنافسات والمشاركة في تتويج اللاعبين، الحاي جمعة لاعب نادي الوحدة والمنتخب الوطني السابق، ومدرب الفريق الرديف بالنادي، الذي أعرب عن سعادته بالتواجد في بطولة زايد الرياضية، التي تعد حدثاً رمضانياً مميزاً، يجمع الآلاف من الرياضيين في جو أخوي رائع، مؤكداً أن بطولة زايد الرياضية تحقق النجاح على مدار سنوات طويلة، كما أن إطلاق اسم زايد على البطولة في نسختها الحالية، يضفي المزيد من الزخم والأهمية للحدث في دورته الثانية والعشرين، متمنياً التوفيق لكل الرياضيين والفرق المشاركة في البطولة هذا العام.
وأضاف الحاي: بطولة زايد، أولمبياد ظل يقدم العديد من المكاسب للرياضة والمجتمع على مدار 22 عاماً، كانت هذه البطولة وما زالت هي الحدث الأهم والأبرز في الشهر الكريم، والشكر كل الشكر للقائمين عليها والتوفيق للمشاركين في كافة الألعاب هذا العام.