عربي ودولي

كوريان شماليان يفران إلى الجنوب

سيؤول (أ ف ب)

ذكرت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية «يونهاب»، نقلاً عن مصدر حكومي، أن كوريين شماليين فرا إلى كوريا الجنوبية عبر البحر الأصفر أمس.
وقال المصدر، إنه «تم رصد سفينة صغيرة في المياه بشمال باينيونج» الجزيرة الواقعة بالقرب من الحدود البحرية بين الكوريتين، «على متنها كوريان شماليان أعربا عن رغبتهما في الفرار». وذكر في وقت سابق أن أحدهما ضابط في الجيش الكوري الشمالي يرافقه مدني.
لكن يونهاب أوضحت لاحقاً أن المصدر الحكومي صحح ما أورده قائلاً، إن الشخصين مدنيان. وأكد مصدر في خفر السواحل أن تحقيقاً يجري من دون أن يضيف أي تفاصيل.
وهي المرة الأولى التي يفر فيها كوري شمالي منذ القمة التاريخية التي عقدت بين الكوريتين في أبريل وتعهد فيها البلدان إخلاء شبه الجزيرة بالكامل من الأسلحة النووية والكف عن أي نشاط عدائي.
وفي نوفمبر، فر جندي كوري شمالي إلى الجنوب بعدما أصيب بنيران الجنود الكوريين الشماليين أثناء هروبه.