الرياضي

«الرماية» تنطلق في كراكال بمشاركة النخبة

أبوظبي (الاتحاد)

تنطلق منافسات الرماية في بطولة زايد الرمضانية اليوم، في فئة الرجال لمسافة 15 مترا ضمن الجولة الأولى من هذه المنافسات، التي تستمر حتى يوم 27 من الشهر الجاري، وسط تنافس كبير من أفضل رماة الإمارات، بجانب عدد من رماة الجاليات المقيمة في الدولة.
وتحظى هذه البطولة بإقبال كبير طوال السنوات الماضية، لما تحمله الرياضة من إثارة وحماسة، حيث يحرص أفضل الرماة في كل عام علي المشاركة في البطولة، التي تقام بإشراف نادي كراكال في بنادي ضباط القوات المسلحة.
وتستأنف البطولة بمنافسات السيدات يوم الثلاثاء القادم لمسافة 15 مترا أيضاً، على أن يتأهل أفضل الرماة إلى الدور النهائي وفقاً للنتائج، واستحدثت اللجنة المنظمة بطولة جديدة في هذا العام في منافسات الرماية للصغار الرماية، وتقام يوم الأربعاء المقبل لمسافة 10 أمتار، فيما يشهد دورها النهائي يوم 28 الدور منافسات لمسافة 15 مترا.
ويستمر التسجيل في بطولتي السيدات والصغار حتى قبل يوم واحد من انطلاق المنافسات، ووصل عدد المشاركين حتى أمس أكثر من 80 راميا في كافة الفئات، ويتوقع المنظمون لمنافسات الرماية أن يرتفع العدد ليبلغ 100 مشارك في الأيام القادمة.
ومن جانبة أكد عبيد المزروعي مدير نادي كراكال ورئيس اللجنة المنظمة لمنافسات الرماية، على أن بطولة الرماية تحظى بإقبال كبير في كل عام، وقال: بطولة نادي كراكال تمتلك خصوصية كبرى لدى الرماة في الدولة، ويحرص الكثير من الأبطال على التواجد فيها، وهذا يعطي للمنافسة نكهة خاصة وإثارة كبيرة وهو ما نأمله في قادم الأيام.
وأضاف: استحدثنا في هذا العام بطولة الصغار، ولاقت إقبالاً كبيراً حتى الآن، خصوصاً وأن مشاركة الصغار في منافسات الرماية تفتح الباب أما استقطاب مواهب في هذه الرياضة، وقد عمدت اللجنة المنظمة على وضع مسافة 10 أمتار في الدور الأول للصغار، و15 مترا في الدور النهائي، حتى تتناسب المسافات مع قدراتهم وإمكانياتهم خلافاً لمستوى الرجال والسيدات.
وأكمل: منافسات الرماية في نادي كراكال تحظى بشعبية كبيرة، لأنها بطولة مفتوحة تسمح بمشاركة كافة الجنسيات، وفي كل عام نلاحظ ارتفاعاً في مستوى المنافسة، وننتظر مشاركة قوية وكبيرة وجذب أكبر في هذا العام، لما يمثله اسم بطولة زايد من معني له قيمته الكبيرة عند الجميع.