الإمارات

30 ألف وجبة توفرها أسرة عبيد الحلو

دبي (الاتحاد)

نفذت القيادة العامة لشرطة دبي، ممثلة بالإدارة العامة لحقوق الإنسان، بالتعاون مع أسرة المرحوم عبيد الحلو مبادرة «إفطار صائم» عبر تقديم وجبات للسائقين الصائمين. تأتي المبادرة تماشياً مع إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، أن عام 2018 (عام زايد)، وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، باعتبارها مناسبة وطنية لدولة الإمارات.
وتستهدف مبادرة «إفطار صائم» توفير 30 ألف وجبة إفطار خلال شهر رمضان المبارك. وأكد العميد الدكتور محمد عبد الله المر، مدير الإدارة العامة لحقوق الإنسان بشرطة دبي، أن هذه المبادرة الإنسانية النبيلة من أسرة المرحوم عبيد الحلو هي واحدة من سلسلة مبادرات إنسانية مجتمعية تعكف الإدارة العامة لحقوق الإنسان على إطلاقها وتنفيذها ضمن خططها وبرامجها السنوية في مجال المبادرات المجتمعية دعما للخير وإسعاد المجتمع.