دنيا

7 مسلسلات كارتون تناقش قضايا تجاهلتها الدراما

سعيد ياسين (القاهرة)

رغم انشغال القنوات الفضائية العربية طوال شهر رمضان الكريم بعرض عشرات المسلسلات الدرامية والاجتماعية والكوميدية والبوليسية، إلا أن مسلسلات الكارتون والرسوم المتحركة التي لم تقتصر مشاهدتها طوال السنوات الماضية على الأطفال وامتدت إلى الكبار، سيكون لها نصيب كبير في الحضور ومناقشة قضايا تجاهلتها الدراما، حيث تعرض سبعة مسلسلات طوال شهر رمضان الكريم، منها «نور وبوابة التاريخ» من تأليف الدكتورة نهى عباس وتصميم شخصيات للفنان فواز وسيناريو عبدالمنعم حسين وعمرو الطاروطي، ويشارك في بطولته سامح حسين وحنان سليمان ومروة عبدالمنعم، ويتناول تاريخ علماء العرب والمسلمين، الذين أثروا البشرية بإنجازاتهم العلمية بشكل مشوق يمزج بين التاريخ والخيال العلمي.

بوابة التاريخ
وقال سامح حسين إن المسلسل يدور حول الطفل «نور» الذي يرسله والده لقضاء إجازة الصيف عند عمه العالم في بيته المنعزل في إحدى المناطق النائية من واحات مصر، وهناك يتعرف على اختراعاته المبهرة، وأهمها بوابة التاريخ التي يستطيع من خلالها السفر عبر الزمن، ومن هنا تبدأ الرحلة حينما يتساءل «نور» عن تخلف بلادنا عن العالم في العلوم والاكتشافات، ليخبره عمه أن الإجابة عند أجداده من علماء العرب والمسلمين، وبالفعل تبدأ رحلاته عبر آلة الزمن والتي تكشف في كل حلقة عن قصة واكتشافات واختراعات عالم من العلماء العرب والمسلمين في شتى العلوم، وثاني هذه الأعمال «هذا هو الإسلام» الذي يتناول العديد من الموضوعات المختلفة والقضايا المهمة التي تبرز قيم الإسلام السمح والمعتدل، حيث تتناول كل حلقة من حلقات العمل الثلاثين قضية أو موضوعاً هادفاً، وتشهد كل حلقة مشاركة مجموعة من الفنانين.

«قصص الأنبياء»
وقال منتج المسلسل صادق الصباح إن تعاونه من قبل مع الفنان يحيى الفخراني في تقديم عدة أجزاء من مسلسل الكارتون الشهير «قصص الأنبياء» وتحقيقه نجاحاً كبيراً ونسبة مشاهدة مرتفعة عند عرضه في الشهر الكريم، فتح شهيته لتقديم المسلسل الجديد الذي يأتي ضمن حرصه على تقديم أعمال فنية ذات قيمة ومضمون هادف إلى جانب إمتاع المشاهد، كما يعرض الجزء الثاني من مسلسل «عائلة رمضان كريم» من بطولة أشرف عبدالباقي وحسن حسني ومها أحمد وسيد الرومي وأمل عبدالله ومعوض إسماعيل وتأليف بيبو ووليد خيري وإخراج محمد دندراوي، الذي قال إن أحداث المسلسل تدور حول عائلة «رمضان كريم»، حيث يتعرض لعدد من الموضوعات المتعلقة بالشهر الكريم، ومنها الصيام والكذب والرشوة ومسلسلات رمضان والدورات الرمضانية والسحور والعزومات وموائد الرحمن، ويأتي كل هذا في إطار كوميدي.

«بكار»
ويقدم جزء جديد من مسلسل «بكار» الذي كان بدأ تقديمه عام 1998 وقام ببطولته الصوتية محمد هنيدي، ثم توقف لعدد من السنوات قبل أن يعود العام 2015 خلال شهر رمضان، ويقدم هذا العام جزء جديد منه ويشارك بالأداء الصوتي فيه هالة فاخر وصلاح عبدالله وتأليف عمرو سمير عاطف وإخراج شريف جمال، الذي قال إن المسلسل هذا العام يناقش أفكاراً جديدة، مثل تأثير ألعاب الفيديو على الأطفال ومشاكل العشوائيات، إضافة للتوعية بمشاكل السياحة والآثار والبيئة، والتشجيع على تنفيذ النشاط الرياضي، وغيرها من الموضوعات التي تهم الأطفال والكبار على حدٍ سواء.
وكشف عن أن غياب وزارة الإعلام يمثل أحد أهم أسباب تراجع الرسوم المتحركة في الفترة الأخيرة، وطالب القنوات الخاصة بدعم برامج ومسلسلات الأطفال، خصوصاً وأن الأفلام الترفيهية متوافرة في الخارج بكثرة ويمكن دبلجتها، لكننا نحتاج إنتاج أفلام كرتون لها رسالة تشارك في تربية الأطفال، كما يقدم جزءا جديدا من المسلسل الشهير «عالم سمسم» من تأليف وائل حمدي وشاركه كتابة الحلقات الثلاثين الجديدة فؤاد حسين أبوالعلا وأحمد بدوي وتيسير حمادة وعمرو الطاروطي، ويعرض هذا العام مواد تعليمية وتثقيفية باستخدام العرائس من أجل ترسيخ القيم والأفكار البناءة للطفل، واستعان ببعض المشاهير المحبوبين لتبسيط المعلومات للأطفال.

«فولي»
ويعرض الجزء الثاني من مسلسل «فولي» لمحمد هنيدي وهنا الزاهد وأحمد فتحي وبيومي فؤاد وطارق إسماعيل وانعام سالوسة وشيماء سيف وتأليف محمد الجباس وإخراج هشام محمد، وتدور أحداثه حول شخصية «فولي» التي تتعرض لعدد من المواقف في إطار كوميدي، والجزء الثاني من «أنبياء الله» من بطولة ريهام عبدالغفور ووالدها أشرف عبدالغفور وتأليف محمد بهجت وإخراج مصطفى الفرماوي، ويتناول سيرة الأنبياء بطريقة مبسطة ويخاطب الأطفال والكبار، ويقدم رسالة من القرآن ليتعلموا سماحة الدين ووسطية الإسلام.