الرياضي

303 خيول من أنقى السلالات تشارك في «بطولة عجمان»

البطولة تشهد مشاركة أنقى السلالات في كل الفئات (الاتحاد)

البطولة تشهد مشاركة أنقى السلالات في كل الفئات (الاتحاد)

عجمان (وام)

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، وبمتابعة وإشراف سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، تنطلق اليوم بميدان الفروسية بعجمان فعاليات النسخة الـ 16 لبطولة عجمان لجمال الخيل العربية الأصيلة 2018 تحت شعار «عام زايد.. مئوية زايد.. مئوية وطن» وتستمر أربعة أيام.
ويشارك في البطولة 303 خيول من أنقى السلالات وأجملها وأقواها لأشهر الملاك وأبرز وأعرق الإسطبلات التي لها إنجازاتها في الإمارات، وتثبت هذه المشاركات ارتفاع مستوى البطولة وتطورها عاماً بعد عام محققة لأهدافها في تعميق حب هذه الرياضة في نفوس الناس من خلال الاطلاع على سلالات الخيول المختلفة ومعرفة أجود أنواعها وكيفية اقتنائها وتربيتها، فيما سيكون مردود هذه البطولة في نهاية المطاف تدعيماً وترسيخاً للمكانة التي وصلت إليها هذه الرياضة.
ويشتمل برنامج فعاليات اليوم الأول على 8 أشواط الفئة الأولى المهرات بعمر سنة «أ» و«ب» و«ج»، والفئة الثانية بعمر المهرات سنتين «أ» و«ب»، والفئة الثالثة المهرات بعمر ثلاث سنوات، والفئة الرابعة للأفراس بعمر أربعة سنوات، والفئة الخامس للأفراس بعمر 5 إلى 6 سنوات.
وتستأنف البطولة غداً بالفئة السادسة للأفراس 7 إلى 9 سنوات، ثم الفئة السابعة للأفراس بعمر عشر سنوات فيما فوق، ثم الفئة الثامنة المهور بعمر سنة «أ» و «ب» و «ج» و «د»، والفئة التاسعة المهور من عمر سنتين «أ» و«ب» و«ج».
وتبدأ فعاليات اليوم الثالث بإقامة مزاد لبيع 38 خيلاً من أجود السلالات العربية الأصيلة.
وتتواصل البطولة في يومها الرابع بمنافسات الفئة العاشرة الأمهار بمعمر ثلاث سنوات ثم الفئة الحادية الفحول «أ» و«ب» بعمر أربع إلى خمس سنوات، ثم الفئة الثانية عشرة الفحول بعمر ست سنوات فما فوق، وتختتم البطولة باختيار البطل الذهبي والفضي والبرونزي لكل فئة من الفئات وهي بطولة الفلوات وبطولة المهرات وبطولة الأفراس وبطولة الافلاء وبطولة المهور وبطولة الفحول يتم بعدها تكريم خاص بالمزرعة الرائدة في الإمارات وجواد الإمارات الرائد والجواد الفائز بأكثر عدد نقاط ومملوك لمواطن إماراتي.
وأكد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي أن إطلاق مسابقة عجمان لجمال الخيل العربي تحت شعار «عام زايد.. مئوية زايد.. مئوية وطن» يأتي احتفاء بالذكري المئوية لميلاد المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الوالد المؤسس وتكريماً وتقديراً له لما قدمه للوطن من تطور وتقدم وازدهار وأسس وطناً قاده من بعده أبناؤه المخلصون، حيث كان يحثهم دائماً على أن يكونوا رجال دولة أساسها العلم والبناء الشامخ، كما حثهم أيضاً على الاهتمام بالرياضة والفروسية والرماية من أجل حماية الوطن ومكتسباته.
ورفع سموه أسمى آيات التهاني بمناسبة قدوم العام الجديد لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، كما قدم الشكر والتقدير لسموهم للرعاية والاهتمام والدعم الكبير الذي ظلت تجده رياضة الفروسية والخيول العربية الأصيلة من سموهم، مما كان له الأثر الكبير في جعل هذه البطولة في طليعة المسابقات في الإمارات وتحظى بحضور متميز.
وأضاف سموه: إقامة هذه البطولة السنوية يرجع إلى الدعم المطلق الذي يوليه صاحب السمو حاكم عجمان لكل الفعاليات الرياضية التي تقام بإمارة عجمان، خاصة تلك المرتبطة بتراثنا وعاداتنا العربية الأصيلة الموروثة عن الآباء والأجداد.
وقال سموه: رياضة الفروسية خاصة، وبفضل توجيهات صاحب السمو حاكم عجمان ومتابعته المتواصلة، حققت مكانة متميزة بين إمارات الدولة وينتظرها مستقبل واعد كنتاج طبيعي لما توليه إمارة عجمان لهذه الرياضة من رعاية واهتمام.
وأوضح سموه: «تنظيم هذه البطولة للعام السادس عشر على التوالي هو امتداد طبيعي لبطولة الأعوام الماضية وأن بطولة هذا العام تحمل الجديد والكثير من المفاجآت المثيرة».
وحول أهداف البطولة قال سموه: نأمل من خلالها تعميق مثل هذه الرياضات في نفوس الناس والاطلاع على سلالات الخيل المختلفة وتوجيه الراغبين في اقتنائها، وأن نقدم للمواطنين والمقيمين متعة المشاهدة والاستمتاع، كما أن هذه المناسبة فرصة تعكس الوجه المشرق والمتجدد للإمارات من خلال التطورات المتلاحقة والتنمية المتصاعدة التي شهدتها في السنوات الأخيرة، مشيراً إلى أن بطولة عجمان لجمال الخيل العربي تتكامل مع بقية البطولات المشابهة لها والتي تقام في أبوظبي ودبي والشارقة، وأن أي إنجاز يتحقق في هذه البطولات يرفع من اسم الإمارات في هذه المسابقات على المستوى الخارجي، لاسيما وأن مثل هذه الرياضة أخذت تتسع في أنحاء العالم.
ونوه سموه بأن اللجنة المنظمة للبطولة أكملت استعداداتها لنجاح هذه البطولة التي تحظى بحضور متميز من أصحاب السمو الشيوخ وكبار المسؤولين، ما يؤكد السمعة التي أصبحت تتمتع بها عجمان في مجال الفروسية.
وعن توقعات سموه للبطولة، قال: البطولة في نسختها الخامسة عشرة ستكون أقوى من المسابقات الماضية بكل تأكيد؛ بسبب تراكم الخبرات لدى المشاركين ولما نتوقعه من مشاركات جديدة لخيول ستحضر للمرة الأولى بعد السمعة الطيبة التي تحققت للبطولة في الدولة، مشيراً إلى الاستعداد الجيد للخيول من خلال مشاركتها في بطولات عالمية خارجية واكتسابها المزيد من التدريب والإعداد.
ورحب سمو ولي عهد عجمان بضيوف الإمارة، متمنياً لهم طيب الإقامة وقضاء أفضل الأوقات في ربوع عجمان، كما تقدم بالشكر لكل الذين وقفوا خلف هذه البطولة وفي مقدمتهم الرعاة الرئيسيون على مشاركتهم وجهودهم التي أثمرت معنا نجاحات نعتز بها، كما نثمن عطاء الدوائر المحلية وأجهزة الإعلام التي ظلت تتواجد بالكلمة والصورة.. داعياً المواطنين والمقيمين للاستمتاع بهذه البطولة، متمنياً التوفيق للجميع.

اللجان العاملة
عجمان (وام)

تضم اللجنة العليا المنظمة للبطولة في عضويتها كلاً من خالد غانم مبارك مدير البطولة، ومحمد الحربي منسق البطولة، وأحمد خالد المنسق التنفيذي، وياسر زكري محمد سكرتير البطولة، والدكتور عمر رضا جل الطبيب البيطري، ومحمد عتريس محمد وسمير جميل حسيني عضوي اللجنة، وبيجو بيتر المسجل الرسمي، ومصطفى حمدي المنسق الفني، ويوسف الرفاعي المهندس اللوجيستي.
وتضم لجنة التحكيم الألماني سيلفيا جادر إهليرت، والفرنسي إيريك جير، والنمساوي فرديناند هيمر، والأميركي بروس ماك كريا، والإيطالي فاوستينو سكانزي، والبلجيكي مارتين فان هي.
وتضم لجنة الانضباط الدكتور عمر رضا جل، وقيس بن هادي الولهازي، والدكتور ممدوح حسن فؤاد، والدكتور هيثم بابكر طيفور، والدكتور عبدالوهاب بنعلي عميرة، والدكتور سوجيت سوريا وانشي والدكتورة أسماء شلتوت، وحاكم الساحة الدكتور عبدالوهاب بن علي عميرة، ومشرف الساحة براديب رجماني.

غانم: تنظيم دقيق
عجمان (وام)

أكد خالد غانم مدير مربط عجمان مدير البطولة، أن النسخة السادسة عشرة للبطولة ستكون متميزة في كل شيء، وأن اللجنة المنظمة أكملت ترتيباتها وأنهت كل التفاصيل الخاصة بالتنظيم.
وأوضح، «اللجنة المنظمة التي تم تشكيلها برئاسة الدكتور عصام عبدالله، مدير جمعية الإمارات للخيول العربية الأصيلة أكملت كل مراحل عملها لانطلاقة البطولة والتنظيم الفني بشكل دقيق يسهم في إنجاح الحدث».