رأي الناس

ثلاثة نصوص قصيرة

(1) ساحرة كحبة المطر
ما أجمل صوتها وهي تقول: صباح الخير.
وتمشي تتأرجح لتغسل وجهها، وتنظر إلى المرآة لتطمئن أن عينيها العسليتين ما زالتا موجودتين.. فهما عرضة للسرقة، نادرتان، ساحرتان، مسمومتان.
ويجف الماء على وجهها، تصنع كوب الحليب، جالسة تلامس رأس كلبها، تعزف من دون جيتار.
قلبي فراشة ليل، يراها تعبر بعينيها النافذة، تجالس القمر، ساحرة كحبة المطر.

(2) لأجلها
يأبى القمر أن يختفي
قبل أن يسمع صوتها في الصباح،
وهي تقول صباح الخير..
ويوصي الشمس أن تحرسها
وألا تؤذي بشرتها، وجمالها، وسحرها..
وتتعجب الشمس قائلة: هل تعجبك يا قمر،
غيرت الظواهر الكونية لأجلها..
وانتظرت للصباح لسماع صوتها،
فيا ترى من تكون هي..
فيجيب القمر:
هي من تنبت الأزهار لصوتها، ويخجل القمر لضحكتها.. ويأتي الربيع لأجلها.

(3) بقايا اشتياق
آمنت معي بالحب مدة خمس دقائق،
فالقلب لا يتسع وقتاً أكثر..
دامعة الخدين..
عيناها بقايا اشتياق،
ليتني أكبر منها لأصبح أباها
يتيمة لم تفقد أثرها.
رسمتها لعمري أقاسم وحدتها..
امرأة حزينة ترتدي معطفاً،
تهاجمها الرياح..
تحمل عصفوراً يختفي خلف دمعها.
ملاك..
على حافة قمر..
لأجلك أعيش بقصائدي

عمرو أبو العطا