صحيفة الاتحاد

الرياضي

مارادونا: قدمنا وجهنا الحقيقي رغم القرارات التحكيمية

فرحة كبيرة لمارادونا مع اللاعبين والجماهير (الاتحاد)

فرحة كبيرة لمارادونا مع اللاعبين والجماهير (الاتحاد)

فيصل النقبي (كلباء)

عندما تتجمع كل خيوط الدراما لترسم تلك المشاهد الرائعة والفصول المثيرة لمدة 120 دقيقة، لابد أن تتجاوز الفرحة كل هذه الحدود ويقفز دييجو مارادونا ويصرخ ويجرى ويحتفل وكأنه توج باللقب.
انتصار يستحق كل هذه الفرحة من «الأسطورة» بعد أن لعب الفجيرة بعشرة لاعبين لمدة 73 دقيقة كاملة أمام حتا أمس الأول، وفي النهاية خطف الفوز بثلاثة أهداف لهدفين، وتأهل للدور ربع النهائي لكأس رئيس الدولة.
وكتب البديل هيثم علي المطروشي أجمل فصول تلك الرواية التي ستبقى طويلاً في ذاكرة جماهير الفجيرة عندما لعب بديلاً لزميله محمد خلفان في الدقيقة 85، وكانت النتيجة تشير إلى تقدم الذئاب بهدفين لهدف على الإعصار، وانتهت القصة في الدقيقة 120 بهدف ذهبي .وسجل المطروشي هدفه الثاني في المسابقة هذا الموسم، بعد أن أسهم أيضاً في تسجيل هدف أمام العروبة في اللقاء الأول في التصفيات التمهيدية، حيث شارك في المباراة بأكملها ليبتعد بسبب الإصابة ويعود في اللقاء الأخير ويلعب 35 دقيقة أخرى ليسجل بها هدفه الثاني في 125 دقيقة فقط في الملاعب، ويتوج نجماً فوق العادة للقاء.
وأكد مارادونا أن اللقاء أعاد الاعتبار للاعبين وللجهاز الفني والإداري للفريق، خاصة أنه تحقق بعد أداء قوي قدمه اللاعبون عي أرضية الملعب، رغم النقص العددي والقرارات التحكيمية التي أثارت حفيظة جماهير الفجيرة.
وقال إن لاعبيه كانوا نجوماً فوق العادة، وقدموا مباراة بطولية أمام فريق من دوري المحترفين، وكانوا نداً للمنافس، وهو راض بنسبة 100 % عن مردود كل اللاعبين، وإصرارهم على تقديم وجههم الحقيقي في اللقاء، وإثبات بأن الفجيرة من الفرق القوية، وأن النتائج السلبية في الفترة الأخيرة هي مجرد حالة من عدم التوفيق التي لازمت الفريق.
ووجه رسالة قوية للتحكيم، مؤكداً أنه لم يشاهد طوال مسيرته في كرة القدم قرارين خلال دقائق قليلة، بمنح مهاجميه كروتاً صفراء في حالات لا تستحق أبداً الإنذار، مؤكداً أيضا أن أحمد الحفيتي لا يستحق الطرد.
وعن علاقته مع جماهير الفجيرة بعد تصاعد الانتقادات ضده في الفترة الماضية، قال مارادونا بأنه لم يشعر في أي يوم من الأيام، أن العلاقة قد اهتزت بينه وبين جماهير الفجيرة الداعم الأول للفريق، مبدياً الشكر لطاقمه الفني والإداري وللجماهير على المساندة القوية طوال المباراة، معاهداً الجماهير بأن الفريق سيقدم أفضل ما لديه في المباريات القادمة.
من جانبه قال السوري نزار محروس إن إضاعة الفرص السانحة للتسجيل طوال زمن اللقاء ، إضافة إلى الأخطاء الفردية التي كلفت الفريق الكثير وراء الهزيمة، مستشهداً بالأهداف الثلاثة التي سجلها لاعبو الفجيرة.