عربي ودولي

20 قتيلا وجريحا بانفجار سيارة في بغداد

قتل تسعة اشخاص واصيب حوالى 17 اخرين بجروح في هجمات متفرقة الخميس في بغداد بينها انفجار سيارة مفخخة مركونة في شمال بغداد، حسبما افادت مصادر امنية وطبية.

وقال مصدر في وزارة الداخلية ان "ثلاثة اشخاص على الاقل قتلوا واصيب ما لا يقل عن 11 اخرين بجروح في انفجار سيارة مفخخة مركونة".

واضاف ان "الانفجار وقع حوالى الساعة الثامنة (05,00 تغ) على مقربة من مركز شرطة حي الحرية شمال بغداد".

واشار الى وجود تجمع لحافلات صغيرة عند موقع الانفجار ما ادى الى سقوط الضحايا.

واكد مصدر طبي في مستشفى الكاظمية (شمال) انه تسلم جثث اربعة اشخاص واحدة منها لامرأة. وتحدث عن جرح 17 شخصا اخرين في الانفجار بينهم ثلاث نساء واثنان من عناصر الشرطة.

وفي محافظة ديالى كبرى مدنها بعقوبة (60 كلم شمال شرق بغداد) قتل ستة اشخاص وجرح ستة آخرون في هجمات متفرقة خلال الساعات الماضية.

وقال عقيد في شرطة ديالى ان "مسلحين مجهولين اغتالوا المقدم مهدي العاني من الجيش العراقي فجر اليوم الخميس داخل منزله في حي المعلمين وسط بعقوبة".

واضاف ان "شخصين (آخرين) قتلا واصيب ثالث من عائلة شيعية في انفجار عبوة ناسفة امام منزلهم في وسط المقدادية" الواقعة على بعد عشرين كليومترا شرق بعقوبة.

وتابع ان "اثنين من عناصر حماية رئيس جامعة ديالى عباس الدليمي قتلا في انفجار عبوتين ناسفتين صباح اليوم" الخميس، كما ادى الهجوم الى اصابة خمسة اخرين من عناصر الحماية بجروح، وفقا للمصدر.

الى ذلك، اغتال مسلحون مجهولون شخصا صباح اليوم في حي المرادية، في جنوب بعقوبة، وفقا للمصدر.

واكد طبيب في مستشفى بعقوبة العام تلقي جثث ستة اشخاص ومعالجة ستة اخرين اصيبوا في الهجمات ذاتها.