أخيرة

ضابط هندي سابق يقتل ستة أشخاص

ذكر مسؤولون في نيودلهي أن الشرطة ألقت القبض على ضابط سابق بالجيش، تردد أنه قتل ستة أشخاص بضربهم عدة مرات بقضيب حديدي في منطقة تقع بالقرب من العاصمة الهندية،اليوم الثلاثاء.
وأرسلت عملية القتل هذه التي وقعت خلال 90 دقيقة بسبب حالة هياج انتابت القاتل، موجات من الصدمة عبر مدينة بالوال الكائنة بولاية هاريانا، مما دفع الشرطة إلى إعلان درجة عالية من الاستنفار وطلبت من المواطنين البقاء داخل منازلهم.
وقالت شرطة مدينة بالوال إن عمليات القتل وقعت في أنحاء مختلفة من المدينة، مشيرة إلى احتمال أن يكون القاتل الذي تم الكشف عن أنه يدعى ناريش دانكاد (45 عاماً) يعاني من اضطرابات عقلية.
وأوضح مسؤول الشرطة موكيش كومار أن دانكاد قتل في البداية امرأة كانت ترافق قريبا لها بمستشفى، ثم هاجم بعد ذلك ضحايا آخرين معظمهم من حراس الأمن.
وقال كومار «نحن تعقبناه بعد أن أظهرت كاميرات المراقبة رجلاً يحمل قضيباً حديدياً وينظر حوله، وقام فريق من الشرطة بإلقاء القبض عليه عند الفجر تقريباً عندما كان يطارد رجلاً آخر محاولاً قتله».
وكان الرجل وهو ضابط سابق بالجيش برتبة ليفتينانت قد طلب التقاعد من الخدمة العسكرية، وعمل بعد ذلك في إدارة الزراعة بولاية هاريانا.
وأضاف كومار «لقد أجرينا تحريات للتأكد من السبب وراء هذه المذبحة، وتبين أن الجاني لا يعرف ضحاياه كما أنه لم يحاول سرقتهم، وبالتالي يمكننا أن نخمن بأن هناك احتمالاً بأنه يعاني من مشكلة نفسية ما».
وأشارت الشرطة إلى انه تم اصطحاب المشتبه به إلى مستشفى حكومي حيث يقوم الأطباء بفحصه وعلاجه.
ويواجه دانكاد المحاكمة بتهمة مهاجمة رجل شرطة في قضية إجرامية سابقة.