الرياضي

30 ألف عداء يتحفزون لتحطيم «أسطورة كيميتو»

وليد فاروق (دبي)

أعلنت اللجنة المنظمة لماراثون دبي العالمي 2017 في نسخته الثامنة عشرة الذي ينطلق غداً تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، أن إجمالي عدد المشاركين في كل نسخ الماراثون سيتجاوز الـ200 ألف عداء منذ انطلاقته الأولى عام 2000، بوصول عدد المشاركين في نسخة العالم الحالي إلى نحو 30 ألف متسابق في فئات الماراثون الثلاث، ليكون هذا العدد الإجمالي قد ركض في شوارع دبي في الحدث الحائز على التصنيف الذهبي من الاتحاد الدولي لألعاب القوى.
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي للإعلان عن تفاصيل الحدث العالمي الكبير، والذي عقد في فندق ميدان بدبي، بحضور المستشار أحمد الكمالي رئيس اتحاد ألعاب القوى، المنسق العام لماراثون ستاندرد تشارترد، وراشد الكمالي ممثل مجلس دبي الرياضي، وبيتر كونيرتون مدير الماراثون، وسرمد لوني رئيس الأعمال المصرفية في بنك ستاندرد تشارترد، وسيدريك بيتيس رئيس لجنة تعزيز اللياقة البدنية في دبي القابضة.
وينتظر أن يكون أبرز المشاركين العداء الأثيوبي الأسطورة كينينيسا بيكيلي والحاصل على الميدالية الذهبية الأولمبية 3 مرات، وهو بالوقت الحالي ثاني أسرع لاعب قوى في تاريخ الماراثون، وسيقود بيكيلي هذا الحشد الكبير من المشاركين من خط البداية في السادسة والنصف صباحاً، قبل أن ينطلق كذلك سباق 10 كم الساعة التاسعة صباحاً فيما يليه سباق 4 كم العائلي الساعة الحادية عشرة صباحاً.
وشارك في الماراثون «الحاصل على التصنيف الذهبي من الاتحاد الدولي لألعاب القوى» منذ انطلاقته عام 2000 في النسخة الأولى 249 رياضياً و1046 في سباق 10 كم و523 شاركوا في السباق العائلي.
وقال مدير الماراثون بيتر كونيرتون: نشعر بالسعادة لمشاركة كينينيسا في الماراثون للمرة الثانية، وهو أمر لائق أن يكون عداء بمكانته الدولية في مقدمة المشاركين فيما نتخطى حاجز الـ200 ألف مشارك. ويبدأ بيكيلي، الذي يشارك في ماراثون ستاندرد تشارترد دبي الذي ينظمه مجلس دبي الرياضي، السباق باعتباره اللاعب المرجح للفوز وخاصة بعد أدائه المذهل في برلين 2016.
وكان الزمن الذي سجله للفوز وهو ساعتين و3 دقائق و3 ثوان، والذي يزيد بفارق 6 ثوان فقط عن الزمن الشخصي العالمي الذي سجله دينيس كيميتو، مما يؤكد على مكانة بيكيلي المتنامية في الماراثون والتي أثمرت 16 لقباً عالمياً وأزمنة قياسية في كل من سباق 5000 م وكذلك سباق 10000 م. وكان الزمن الذي سجله هذا الرياضي الذي يبلغ من العمر 34 عاماً أسرع بدقيقتين من الزمن الذي حققه سابقاً.
ويبرز كذلك تسيغاي ميكونين البالغ من العمر 21 عاماً، والذي تمكن من الفوز بالماراثون عام 2014، واستطاع التفوق على أي ناشئ آخر تحت سن العشرين، والذي يعود من جديد طامحاً للفوز بلقب آخر.
وفي سباق السيدات، تتقدم شور ديميسي المشاركين، والتي أحرزت أفضل رقم شخصي لها بلغ ساعتين و20 دقيقة و59 ثانية والمسجل في دبي 2015، ومع مشاركة الأثيوبيات ميسيليتش ميلكامو وتاديليتش بيكيلي وأراغي يبرجوال واللواتي يتمتعن بخبرة واسعة فإن نتائج السباق وجائزته الأولى 200 ألف دولار ما تزال مفتوحة.
ويحظى الماراثون بمشاركة نحو 1500 متطوع بالإضافة إلى الدعم المقدم من مدينة دبي والتغطية التلفزيونية العالمية، وما يزال الماراثون يقوم بخطوات هائلة على الساحة الرياضية الدولية وهي حقيقة قد قدرها عالياً مؤخراً مجلس دبي الرياضي.