الرياضي

120 لاعباً في بطولة الاتحاد لـ «مبارزة الناشئين»

من منافسات البطولات المحلية (من المصدر)

من منافسات البطولات المحلية (من المصدر)

دبي (الاتحاد) - تستضيف صالة سيف اليعربي بكلباء في التاسعة صباح غدٍ النسخة الثانية لبطولة الاتحاد للمبارزة للناشئين تحت 17 سنة، تقام البطولة على مدار يومين.
يشارك في البطولة 120 لاعباً ولاعبة، يمثلون أندية الدولة للمبارزة، حيث من المقرر مشاركة لاعبي كل من نادي بني ياس ونادي تراث الإمارات وأكاديمية دبي للمبارزة، بالإضافة إلى لاعبى مراكز التدريب المبارزة المتخصصة التابعة للاتحاد، وهي مراكز العين وكلباء ورأس الخيمة، كما يشارك بالبطولة لاعبو منطقتي أبوظبي والعين التعليميتين.
ويشارك بمسابقات الفتيات لاعبات كل من نادي الشباب ونادي سيدات الشارقة ولاعبات مراكز مؤسسة التنمية الأسرية بكل من أبوظبي والعين، ولاعبات مركز مبادرة الاميرة هيا بنت الحسين بدبي.
وأكملت اللجنة الفنية باتحاد المبارزة، بالتعاون مع منطقة الشارقة التعليمية المنطقة الشرقية، الاستعدادات الخاصة لإقامة البطولة، حيث من المقرر تجهيز 5 ملاعب ألومنيوم لإقامة الفعاليات، نظراً لارتفاع أعداد المشاركين والمشاركات في البطولة، كما تم اعتماد برنامج البطولة، حيث من المقرر أن تبدأ الفعاليات في التاسعة صباح غدٍ، وتستمر حتى الخامسة مساءً، يتخللها فترة توقف لمدة ساعة ونصف الساعة.
وتستهل المسابقات بمباريات التصفيات التمهيدية لسلاح السيف العربي “السابر” للشباب، ويشارك في هذه المسابقة 28 لاعباً، يعقبها تصفيات سلاح الشيش “الفلوريه” للفتيات وتشارك فيها 26 لاعبة، وتقام مسابقة سلاح الايبيه للفتيات في الواحدة والنصف ظهراً، على أن تستكمل المنافسات صباح السبت بمباريات مسابقتي سلاح الشيش وسيف المبارزة “الايبيه” للشباب.
وتأتي البطولة، والتي تم إقرارها لفئة الناشئين تحت 17 سنة فقط، في إطار روزنامة البطولات المحلية المعتمدة التي ينظمها الاتحاد لهذا الموسم، والبالغ عددها 8 بطولات لمختلف الفئات وللجنسين، ويأتي توقيت إقامتها انسجاماً مع البرنامج الطموح المعتمد للمنتخبات الوطنية، إذ يعول عليها الجهاز الفني للمنتخب الوطني أهمية كبيرة، للوقوف على مستويات اللاعبين، وتصنيفهم، واختيار أبرزهم للانضمام إلى صفوف المنتخب الوطني تحت 17 سنة، خاصة أنه تنتظره استحقاقات مهمة خلال الفترة المقبلة، تبدأ بالمشاركة ببطولة آسيا مطلع مارس المقبل بتايلاند، يليها المشاركة بالبطولة العربية بالبحرين نهاية مارس المقبل أيضاً.
من جهة أخرى قررت اللجنة الفنية بالاتحاد في اجتماعها، أمس الأول، إسناد تحكيم المباريات لحكامنا المواطنين الدوليين سيف الجابري، وعبد العزيز الحمادي، وحمد المنصوري، بالإضافة إلى الحكام المحليين الذين يتم تأهيلهم للشارة الدولية خلال الفترة المقبلة، وهم ماجد المنصوري، وعلي المنصوري محمد الهاشمي، وعلي الحمادي، وعبد الله الحمادي، وعبد الرحيم الخياري، وموسى البلوشي.
يذكر أن اللجنة الفنية للاتحاد اختارت إبراهيم خالد مديراً للبطولة، ومحمد الربعي رئيساً للجنة الفنية، وعلاء لبيب ورامي سعيد للملاعب والتجهيزات.