الإمارات

إفراج مبكر عن سجين لحسن سلوكه

دبي (الاتحاد)

قضت محكمة الجنايات بدبي أمس بالإفراج المبكر عن عامل آسيوي تمت إدانته قبل 15 عاما بارتكاب جريمة قتل عمد، وصدر بحقه في ديسمبر 2001 عقوبة الإعدام، وخففت محكمة الاستئناف الحكم إلى السجن المؤبد.
استندت المحكمة في قضائها إلى المادة 45 من قانون تنظيم المؤسسات الإصلاحية والعقابية الذي يجيز للمحكوم عليه بالسجن المؤبد وأمضى 15 عاما من العقوبة التقدم بطلب إلى ضابط المؤسسة للإفراج عنه في كان حسن السلوك وذا سيرة مستقيمة. وبينت المحكمة أن الإدارة العامة للمؤسسات العقابية والإصلاحية بدبي وجهت خطابا رسميا للنائب العام بالإمارة قبل عام، يفيد أن العامل المدان كان خلال السنوات ال 15 التي قضاها في السجن حسن السيرة والسلوك ولم يرتكب أية مخالفة للوائح وأنظمة المنشأة.
كانت النيابة العامة بدبي قد أسندت للعامل منتصف يوليو من العام 2001 تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد بحق زميله في العمل بمبنى قيد الإنشاء، بعد مشادة كلامية نشبت بينهما أثناء تناولهما العشاء وجه خلالها المجني عليه سبابا لعائلة المتهم ما أوغر صدره وقرر قتله، فباغته أثناء نومه بضربه بأداة صلبة ثم ألقى به من سقف الطابق العلوي الذي كان يبيت فيه، ما أدى لوفاته.