عربي ودولي

أنقرة تنفي اعتقال دمشق 4 طيارين أتراك

جمال إبراهيم، وكالات (عواصم) - نفت رئاسة أركان الجيش التركي أمس، اعتقال السلطات السورية 4 طيارين أتراك كانوا في طريقهم للتسلل إلى مطار عسكري بمحافظة حلب، وبرفقتهم مسلحون من المعارضة السورية.
وكانت صحيفة «الوطن» السورية المقربة من النظام، ذكرت في وقت سابق أمس، أن عناصر حماية مطار كويرس العسكري في حلب تمكنت من القبض على 4 ضباط طيارين أتراك أثناء محاولتهم التسلل إلى المطار، مع مجموعة مسلحة من مقاتلي المعارضة المناهضة لنظام الرئيس بشار الأسد.
ورأت الصحيفة التابعة للنظام أن هذا إثبات لـ”لتورط تركي فاضح يتمثل بالانتقال من إدارة المعركة عبر غرف عمليات، إلى الانخراط السافر فيها مباشرة”.
وقالت رئاسة الأركان التركية إن التقرير “غير صحيح”، في حين ذكرت صحيفة توادي زمان” التركية أن دبلوماسياً في أنقرة دحض التقرير السوري، وقال إنه جاء على سبيل “التضليل”. وأضاف المسؤول أن تقارير مشابهة ظهرت في وسائل الإعلام السورية خلال الفترة الماضية، في إطار “تشوية سمعة” تركيا.
الى ذلك ألقت السلطات الأمنية الأردنية القبض أمس على 4 عسكريين سوريين من الجيش النظامي على الحدود الشمالية في منطقة درعا. وبحسب مصدر أمني فإن العسكريين الأربعة تجاوزوا الحدود بطريقة غير شرعية، وتم تحويلهم إلى الجهات المختصة لمباشرة التحقيق معهم.
وكانت السلطات الأردنية أوقفت في وقت سابق عدداً من العسكريين السوريين وبحوزتهم معدات عسكرية، بينها أجهزة اتصال، ووصفتهم بـ”الخلايا النائمة” التي تحاول زعزعة أمن المملكة.