منوعات

تتنازل عن إنسانيتها.. وتترك مولودتها وتهرب

في موقع لا إنساني قامت سيدة بوضع طفل رضيع لا يتجاوز عمره 7 ايام، في مستشفى أبو عريش العام وتركه ومغادرة المستشفى، بحسب صحيفة "اليوم" السعودية.

وقالت الصحيفة إن سيدة دخلت المستشفى وكانت تحمل طفلة بين يديها وجلست مع المراجعات، وبعد برهة من الزمن قامت وطلبت من سيدة كبيرة بالسن إمساك طفلتها حتى تتوضأ، إلا أن الام تأخرت في الحضور لتقوم بإبلاغ رجال الحراسات بالمستشفى.

وأوضح الناطق الإعلامي لمديرية الشؤون الصحية بمنطقة جازان محمد صميلي أن أحد حراس الامن بمستشفى ابو عريش العام أحضر طفلا رضيعا كان موجودا في انتظار النساء بالعيادات الخارجية، وتم ابلاغ الشرطة بالحادثة وتم نقل الطفل لقسم الحضانة وعمل له الكشف الطبي والفحوصات اللازمة واتضح ان الولادة كانت في المنزل وتبلغ من عمر 7 ايام.

من جانبه أوضح الناطق الإعلامي لشرطة منطقة جازان العقيد عوض القحطاني أن الشرطة تلقت البلاغ من مستشفى أبو عريش العام وتم تطبيق الإجراءات الأمنية وتحويل الطفلة إلى الشؤون الاجتماعية.