الإمارات

«الشؤون البلدية» تؤكد نشر ثقافة الإبداع للارتقاء بخدمات الجمهور

أبوظبي (وام)
نظمت دائرة الشؤون البلدية في أبوظبي ورشة عمل بعنوان «دور القيادة في تحقيق التميز المؤسسي» وذلك في إطار الجهود التي تبذلها لتعزيز ثقافة التميز والجودة، ورفع مستوى الأداء في النظام البلدي بما يرتقي بالخدمات المقدمة.
شارك في ورشة العمل خليفة محمد المزروعي وكيل دائرة الشؤون البلدية، والدكتور مطر النعيمي مدير عام بلدية مدينة العين، ومبارك مصبح المرر مدير عام بلدية مدينة أبوظبي بالإنابة، والمهندس عتيق خميس المزروعي مدير عام بلدية المنطقة الغربية بالإنابة، والمديرون التنفيذيون لقطاعات دائرة الشؤون البلدية.
وأكد الدكتور منصور العور رئيس جامعة حمدان بن محمد الذكية رئيس مجلس أمناء معهد اليونسكو لتقنيات المعلومات في التعليم والذي قدم ورشة العمل أهمية دور القيادة في نشر ثقافة التميز لدى فريق العمل.
وسلط الضوء على أهمية المعايير والصفات التي يجب أن يتمتع بها القيادي المتميز والاستثنائي في تطوير منهجية العمل وتحقيق أعلى مستويات الجودة والتميز في خدمة المتعاملين والمجتمع.
من جهته قال خليفة محمد المزروعي وكيل دائرة الشؤون البلدية إن نشر ثقافة التميز والإبداع في العمل البلدي أمر حيوي للارتقاء بالخدمات المقدمة للجمهور، مشيرا إلى أن نهج الإبداع والتميز المؤسسي الذي أرست ركائزه حكومتنا الرشيدة في منظومة العمل الحكومي بإمارة أبوظبي، وحددت أطره من خلال جائزة أبوظبي للأداء الحكومي المتميز ضمن أفضل المعايير العالمية، يشكل مصدر إلهام لدائرة الشؤون البلدية نحو تعزيز مسيرة النظام البلدي لتحقيق استراتيجية التميز والارتقاء بالمنظومة البلدية لتصنيفها ضمن أفضل الأنظمة البلدية العالمية في مستوى الخدمات المقدمة لأفراد المجتمع.
وأضاف المزروعي أن تكريس ثقافة التميز المؤسسي في النظام البلدي سيمكن من تعزيز كفاءة العمل والإنتاجية والقدرة التنافسية، وتحقيق الأهداف الاستراتيجية المتمثلة في الارتقاء بجودة الخدمات التي يقدمها النظام البلدي لجميع فئات المجتمع. ونوه بالخطة الاستراتيجية لدائرة الشؤون البلدية لعام 2015 مؤكداً أهمية تطبيق أفضل الممارسات العالمية المتعلقة بالتخطيط الاستراتيجي، وتنفيذ الخطة وفق أعلى معايير التميز وإدارة الجودة، وقال إن وضع خطة استراتيجية طويلة الأمد يضمن استدامة التحسين والتطوير في الخدمات التي يقدمها النظام البلدي لسكان الإمارة.

كادر مع خبر الشؤون البلدية/ ورشة
الربط والتكامل
شهدت ورشة العمل شرحاً موسعاً أمام قيادات الصف الثاني في النظام البلدي حول التطبيق الفعال لمعايير التميز وتعميق ثقافة التميز المؤسسي لدى الموظفين وتعزيز الكفاءات القيادية وتطوير الاستراتيجيات التي تحقق أعلى مستويات التميز والجودة في تقديم الخدمات لأفراد المجتمع.
واختتمت أعمال الورشة بتأكيد خليفة محمد المزروعي والدكتور منصور العور أهمية التكامل والربط بين الممكنات الرئيسة لتحقيق التميز المؤسسي وتعزيز ثقافة الجودة في تقديم الخدمات وهي معايير «القيادة والاستراتيجية والعاملون والشراكات والموارد والعمليات والخدمات» حيث يسعى النظام البلدي إلى جعل عملية الربط والتكامل بين هذه المكونات ثقافة مؤسسية على المدى البعيد.