الإمارات

محمد بن زايد: الإمارات بقيادة خليفة تبني علاقات متميزة مع الدول الشقيقة والصديقة

 محمد بن زايد في حديث مع نور سلطان نزار باييف بحضور أمل القبيسي وطحنون بن محمد وهزاع بن زايد وأعضاء الوفد الكازاخستاني (تصوير: رايان كارتر)

محمد بن زايد في حديث مع نور سلطان نزار باييف بحضور أمل القبيسي وطحنون بن محمد وهزاع بن زايد وأعضاء الوفد الكازاخستاني (تصوير: رايان كارتر)

أبوظبي (وام)

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أن دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، تمكنت بفضل الله عز وجل من أن تبني قاعدة متينة من العلاقات المتميزة مع الدول الشقيقة والصديقة، من خلال سياسة قائمة على التعاون البناء والمثمر، منوهاً سموه بتطور العلاقات وتميزها مع جمهورية كازاخستان.

جاء ذلك لدى استقبال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في قصر المشرف، أمس، فخامة الرئيس نور سلطان نزار باييف، رئيس جمهورية كازاخستان الذي يقوم بزيارة رسمية للبلاد.

وجرت للرئيس الكازاخستاني لدى وصوله إلى قصر المشرف، مراسم استقبال رسمية، توجّه بعدها فخامته وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى منصة الشرف، وعزفت الموسيقى السلامين الوطنيين لجمهورية كازاخستان ودولة الإمارات العربية المتحدة، بينما أطلقت المدفعية 21 طلقة تحية لضيف البلاد.

بعدها صافح فخامة الرئيس نور سلطان نزار باييف كبار مستقبليه، فيما صافح صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان كبار المسؤولين المرافقين للرئيس الكازاخستاني.

وعقد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، عقب مراسم الاستقبال، جلسة مباحثات مع الرئيس الكازاخستاني، بحثا خلالها علاقات التعاون والصداقة بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية كازاخستان الصديقة، وسبل دعمها وتطويرها، بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الصديقين، إضافة إلى استعراض عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

ورحب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، في بداية اللقاء، بزيارة فخامة الرئيس الكازاخستاني والوفد المرافق له لدولة الإمارات العربية المتحدة، متمنياً سموه أن تسهم هذه الزيارة في استمرار تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية، بما يلبي رغبة قيادتي البلدين في فتح آفاق أوسع للتعاون المشترك في مختلف المجالات.

من جانبه، أعرب الرئيس الكازاخستاني عن سعادته بزيارة دولة الإمارات العربية المتحدة، مؤكداً خصوصية العلاقات التي تجمع البلدين الصديقين في مختلف المجالات، وأشاد فخامته بما وصلت إليه دولة الإمارات العربية المتحدة من تطور وازدهار كبيرين.

وقدم فخامته خلال اللقاء تعازي جمهورية كازاخستان، قيادة وشعباً، في استشهاد عدد من أبناء الإمارات أثناء أداء مهامهم الإنسانية والخيرية في أفغانستان.

وأعرب فخامة الرئيس الكازاخستاني عن خالص العزاء وصادق المواساة لدولة الإمارات العربية المتحدة، قيادة وحكومة وشعباً، ولأسر الشهداء، وتمنى الشفاء العاجل للمصابين، وأكد إدانة جمهورية كازاخستان الشديدة للأعمال الإرهابية، ووقوفها مع دولة الإمارات العربية المتحدة في التصدي للأعمال الإرهابية.

من جانبه، أعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، عن شكره وتقديره لما أبداه فخامة الرئيس الكازاخستاني من مشاعر نبيلة في هذا المصاب.

وتم خلال اللقاء، بحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية وتنميتها بين البلدين إلى مستويات وآفاق أوسع وأرحب في مجالات الاقتصاد والطاقة الاستثمارات والتبادل التجاري وتنظيم المعارض الدولية، وغيرها من أوجه التعاون، وذلك خدمة للمصالح المشتركة للبلدين والشعبين الصديقين.

وجرى خلال اللقاء، تبادل وجهات النظر حول آخر المستجدات الإقليمية والدولية، إضافة إلى عدد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك.

وأكدا الجانبان في نهاية مباحثاتهما، سعي البلدين لتطوير التعاون والصداقة بينهما في المجالات الاقتصادية والاستثمارية، وزيادة حجم التبادل التجاري وفرص الاستثمار، وذلك في ضوء الإمكانات التي يتمتع بهما البلدان، وبما يلبي طموحات وتطلعات الشعبين الصديقين.

وأقام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، مأدبة غداء تكريماً لفخامة الرئيس نور سلطان نزار باييف والوفد المرافق له.

حضر اللقاء والمأدبة، معالي الدكتورة أمل عبد الله القبيسي، رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، وسمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، ممثل الحاكم في المنطقة الشرقية، وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، وسمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، وعدد من الشيوخ، ومعالي الوزراء وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.

كما حضر اللقاء والمأدبة من الجانب الكازاخستاني، معالي خيرات عبد الرحمانوف وزير الخارجية، ومعالي أسكار مامين، النائب الأول لرئيس الوزراء، ومعالي نورلان أونجانوف، مساعد رئيس جمهورية كازاخستان للشؤون الدولية، ومعالي جينيس قاسيمبيك، وزير الاستثمارات والتنمية، ومعالي قانات بوزيمبايف، وزير الطاقة، ومعالي بيبوت أتامكولوف، وزير الصناعة الدفاعية والفضائية، ومعالي نورلان إيرميكبايف، وزير شؤون الأديان والمجتمع المدني، وخيرات لاما شريف، سفير كازاخستان لدى الدولة، وجاكيب أسانوف، المدعي العام، وأحميتجان إيسيموف، رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية «أستانة إكسبو 2017»، وأسيت إيسيكيشيف، عمدة مدينة أستانة، وباورجان بايبيك، عمدة مدينة المآتي، وعدد من كبار المسؤولين.

وكان فخامة الرئيس نور سلطان نزارباييف، رئيس جمهورية كازاخستان، قد وصل إلى البلاد، أمس، في زيارة رسمية إلى دولة الإمارات تستغرق أياماً عدة، حيث كان في استقباله والوفد المرافق له لدى وصوله مطار الرئاسة بأبوظبي، سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.

كما كان في الاستقبال، سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي.

ورحب سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان بالرئيس الكازاخستاني والوفد المرافق له، في قاعة استراحة كبار الزوار بالمطار، وجرى خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية القائمة بين الجانبين، وسبل تعزيزها وتطويرها، بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الصديقين.