الاقتصادي

28 ألف شكوى من عملاء «اتصالات ودو» في 2017

 زوار لمركز خدمة «اتصالات» (الاتحاد)

زوار لمركز خدمة «اتصالات» (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

تلقت الهيئة العامة لتنظيم الاتصالات في الإمارات أكثر من 28 ألف شكوى تتعلق بجودة ومستوى الخدمات المقدمة لعملاء شركتي «اتصالات ودو» منذ بداية عام 2017، حيث كانت شركة «اتصالات» الأعلى في مستوى الشكاوى المقدمة من المشتركين بنحو 15.759 ألف شكوى، فيما بلغ عدد الشكاوى المقدمة من عملاء شركة «دو» نحو 12.327 ألف شكوى، بحسب تقرير الشكاوى الصادر عن هيئة تنظيم الاتصالات.
وقالت الهيئة، إن تقرير الشكاوى الذي يتم تحديثه بشكل فوري عن طريق الربط مع نظام إدارة علاقات المتعاملين في الهيئة يأتي ضمن الجهود المبذولة بهدف تحسين خدمة العملاء ورفع مستوى سعادتهم ورضاهم عن الخدمات المقدمة، وبما يتماشى مع التوجه الاستراتيجي في ضمان تقديم الخدمات للعملاء وفقاً لأعلى معايير الجودة والكفاءة والشفافية.
وكشف التقرير عن أن نظام علاقات المتعاملين بالهيئة تلقي نحو 27.709 ألف شكوى من عملاء قطاع الاتصالات بالدولة خلال العام 2017، تتعلق بعدم رضا المشتركين عن الخدمات المقدمة من شركتي «اتصالات ودو»، منها 15.523 شكوى مقدمة من عملاء «اتصالات» ونحو 12.186 ألف شكوى مقدمة من عملاء «دو». وبحسب التقرير فقد أعرب أكثر من 38.04% من عملاء «اتصالات» عن رضاهم بمستوي الخدمات المقدمة، فيما كانت نسبة المشتركين الذين أكدوا عن عدم رضاهم بالمستوى المقدم نحو 33.34%، بينما كان نسبة العملاء المحايدين 28.62%، أما عملاء «دو» فقد كانت نسبة العملاء الذين أعربوا عن رضاهم بمستوى الخدمات نحو 40.77%، ونسبة عدم الرضا 30.81%، فيما كانت نسبة الحياد 28.43%. ومع نهاية شهر أكتوبر الماضي، بلغ عدد اشتراكات خدمات قطاع الاتصالات بالدولة (الثابت - المتحرك - الإنترنت) نحو 23.341 مليون مشترك في أكتوبر الماضي، مقارنة بأعداد الاشتراكات التي بلغ عددها 23.488 مليون اشتراك في أول يناير الماضي.
وزاد عدد الاشتراكات المتعلقة بخدمات الهاتف الثابت بواقع 26 ألف اشتراك خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الجاري، لتصل مع نهاية أكتوبر الماضي إلى 2.311 مليون اشتراك، مقارنة بنحو 2.285 مليون اشتراك في الأول من يناير الماضي.
أما خدمات الإنترنت، فقد شهدت ارتفاعاً خلال نفس الفترة بواقع 42 ألف اشتراك، لتصل مع نهاية أكتوبر الماضي إلى 1.339 مليون اشتراك، مقارنة بنحو 1.297 مليون اشتراك في بداية العام الجاري.
وأظهرت الإحصاءات، ارتفاع عدد الاشتراكات في خدمة الهاتف المحمول إلى 19.69 مليون اشتراك تقريباً في نهاية أكتوبر من العام 2017 مقارنة مع 19.67 مليون اشتراك في شهر سبتمبر، فيما بلغت نسبة الانتشار للخدمة 225 خطاً لكل 100 نسمة.
وزاد عدد الاشتراكات بخدمة الدفع المقدم من 16.351 مليون اشتراك في شهر سبتمبر إلى 16.372 مليون اشتراك في نهاية شهر أكتوبر، بينما انخفض عدد الاشتراكات في خدمة الفاتورة من 3.318 مليون إلى نحو 3.317 مليون مشترك في الفترة نفسها.
أما في خدمة الإنترنت، فقد بلغ عدد المشتركين في الدولة 1.339 مليون مشترك مع نهاية شهر أكتوبر الماضي مقارنة مع 1.332 مليون في شهر سبتمبر، بينما بلغت نسبة الانتشار 15.3 خط لكل 100 نسمة.
وعلى صعيد خدمة الهاتف الثابت، فقد بلغ عدد الاشتراكات في خطوط الهواتف الثابتة 2.311 مليون تقريباً في نهاية شهر أكتوبر ووصلت نسبة الانتشار 26.4 خط لكل 100 نسمة.