الاقتصادي

«جائزة زايد لطاقة المستقبل» تستضيف برنامجاً تثقيفياً

أبوظبي (الاتحاد) - تستضيف جائزة زايد لطاقة المستقبل برنامجا تثقيفيا في الفترة من 15 إلى 17 يناير لزوار أسبوع أبوظبي الاستدامة، وذلك في إطار مساعيها للاستفادة من القاعدة المعرفية والخبرات الواسعة لمجتمعها العالمي المتنامي. وبحسب بيان صحفي أمس، ستقوم الجائزة بإنشاء “منصة نقاش” ضمن جناحها في مركز أبوظبي الوطني للمعارض (أدنيك)، مكان انعقاد القمة العالمية لطاقة المستقبل 2013.
وتضم أجندة البرنامج، الذي يستمر 3 أيام، سلسلة من جلسات الحوار بمشاركة عدد من القادة والمبتكرين لاستشراف آفاق الطاقة المتجددة وتوجهات التنمية المستدامة والاستراتيجيات التي تساعد على مواكبة تحديات تغير المناخ.
ويشمل البرنامج جلسات حوارية حول عدة مواضيع، بما فيها “الانتقال إلى توليد الطاقة على نطاق واسع خارج الشبكة في أسواق الطاقة الشمسية” التي تستضيفها شركة “أورب إنيرجي”، الوصيف الأول في دورة 2012 عن فئة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة/المنظمات غير الحكومية؛ و”نهضة الطاقة المتجددة: مواكبة علم تغير المناخ” التي يقدمها جوناثان بوريت، عضو لجنة الاختيار في الجائزة؛ و”مستقبل الشبكات المستدامة والمرنة عقب إعصار ساندي” التي يقدمها ديريك ووكر، مدير “صندوق الدفاع عن البيئة” الذي يتخذ من كاليفورنيا مقراً له، والحائز مركز الوصيف الثاني في دورة عام 2012 عن فئة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة/المنظمات غير الحكومية.
وفي إطار برنامجها التثقيفي الخاص بالتواصل مع المدارس، قامت الجائزة بدعوة المدارس التسع المرشحة عن فئة الجائزة العالمية للمدارس الثانوية لتقديم وجهات نظرهم بشأن ممارسات الاستدامة ودمجها في المدارس.
وستقام الجلسة بتاريخ 16 يناير في جناح جائزة زايد لطاقة المستقبل.