الرياضي

لخويا يستعين بنيلمار وبلحاج في ودية سان جيرمان

نذير بلحاج (يمين) لاعب السد يلعب في صفوف لخويا أمام سان جيرمان غداً (رويترز)

نذير بلحاج (يمين) لاعب السد يلعب في صفوف لخويا أمام سان جيرمان غداً (رويترز)

الدوحة (أ ف ب) - وافق الجهاز الفني لفريقي الريان والسد لكرة القدم على طلب لخويا بطل الدوري القطري على الاستعانة باثنين من محترفيهما للعب معه في المباراة الودية أمام باريس سان جيرمان الفرنسي يوم غد. ووافق الريان على استعانة لخويا بمهاجمه البرازيلي نيلمار، ووافق السد على استعانة بطل الدوري في العامين الأخيرين بالظهير الأيسر الجزائري نذير بلحاج. وشارك بلحاج في تدريبات لخويا أمس الأول، وشارك نيلمار في التدريبات اعتبارا من أمس. ويعاني لخويا من غيابات كثيرة بسبب انضمام لاعبيه إلى المنتخب القطري الذي يستعد في الوقت الحالي لكاس الخليج المقررة بالبحرين على راسهم هدافه وهداف الدوري حتى آلان سباستيان سوريا وحسين شهاب وحارس المرمى بابا مالك إلى جانب إصابة الظهير الأيسر خالد مفتاح ولاعب الوسط الأيسر عادل لامي.
ويواصل فريق سان جيرمان الفرنسي الذي تملكه شركة قطر للاستثمار، معسكره التدريبي في الدوحة، والذي يستمر حتى 3 يناير الحالي، ويتدرب الفريق على ملاعب أكاديمية اسباير قبل مواجهة لخويا حامل لقب دوري نجوم قطر غداً، وقد انضم النجم السويدي زلاتان إبراهيموفتش إلى تدريبات فريقه سان جيرمان أمس الأول، وأدى ابراهيموفتش تدريبا خفيفا مع خمسة من زملائه الذين انضموا إلى المعسكر، وحظي المران الصباحي بحضور جماهيري، ونال ابراهيموفيتش والبرازيلي تياجو سيلفا النصيب الأكبر من الاهتمام. من جانبه، كشف الايطالي كارلو انشيلوتي مدرب باريس سان جيرمان الفرنسي أن فريقه ليس بحاجة للتعاقد مع أي لاعب جديد وذلك في فترة الانتقالات الشتوية الشهر الجاري. وقال انشيلوتي يوم السبت الماضي في مؤتمر صحفي في الدوحة: “لسنا بحاجة للتعاقد مع لاعبين آخرين، الجهاز الفني يعتقد بأن الفريق جيد جداً ويمتلك قدرة تنافسية عالية”، مؤكداً أن البرازيلي لوكاس مورا “سيكون اللاعب الوحيد الذي سينضم إلى الفريق في فترة الانتقالات الشتوية”.
وأعلن سان جيرمان أنه سيقدم لاعبه الجديد البرازيلي لوكاس مورا اليوم في الدوحة، وكان سان جيرمان تعاقد مع لوكاس مورا في فترة الانتقالات الصيفية المنصرمة لقاء 40 مليون يورو، على أن يبدأ مشواره مع فريق العاصمة الفرنسية اعتبارا من يناير الحالي. وسيقدم النادي الفرنسي لاعبه الجديد في مؤتمر صحفي بحضور رئيسه ناصر الخليفي وعدد من مسؤولي النادي. ووصل لوكاس مورا إلى الدوحة مساء أمس الأول برفقة عدد من اللاعبين، وهم باستوري ولافيتزي ولوجانو وجاليه، لتكتمل بالتالي صفوف الفريق في المعسكر، بعد أن كان سبقهم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش. ولوكاس مورا (20 عاما) لاعب خط وسط المنتخب البرازيلي، من المواهب البرازيلية الواعدة، وقد تألق مع فريقه ساو باولو، كما كما حصل على الميدالية الفضية مع المنتخب البرازيلي في أولمبياد لندن 2012.
من جانب آخر، عبر جاسم الرميحي أمين السر العام بنادي السد عن تفاؤله الشديد بمسيرة الفريق الأول في مشوار دوري النجوم هذا الموسم، مؤكداً انه متمسك بتوقعاته بقدرة “عيال الذيب” على تحقيق لقب البطولة هذا الموسم، وقال الرميحي لموقع النادي الرسمي من الغريب أن البعض من عشاق النادي إصابته حالة من القلق الشديد على مستقبل الفريق عقب تقلص فارق النقاط بين الزعيم وبين لخويا إلى 6 نقاط فقط مع ختام الجولة الـ 12، متناسين إننا ما زلنا نحن الذين في الصدارة وان مباراة العربي التي خسرناها ليست مقياسا لمستوانا الحقيقي.