الإمارات

قاتلا سائق أجرة في الفجيرة يعترفان أمام النيابة

اعترف مرتكبا حادث قتل سائق سيارة الأجرة قبل أسبوعين أمام النيابة العامة بالفجيرة بتفاصيل الجريمة البشعة التي ارتكباها بدافع السرقة.

ولا تزال النيابة العامة تجري تحقيقاتها في القضية في انتظار التقارير الجنائية تمهيدا لإحالة القضية إلى محكمة الجنايات.

وكانت الجريمة قد وقعت قبل أسبوعين في منطقة "يبسة" بالفجيرة حيث ورد بلاغ من أحد المواطنين يفيد بوجود جثة سائق مقتول طعنا بالسكين داخل سيارته الأجرة وقد لاذ المتهمون بالفرار.

وبحسب العقيد محمد أحمد الشاعر مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية بالقيادة العامة لشرطة الفجيرة في تصريح سابق له، فإن الإدارة تلقت بلاغا في 12 ديسمبر الماضي بالواقعة.

وبالبحث والتحري، تم القبض على المتهمين بعد التوصل إلى معلومات حولهما تفيد بقيامهما بسرقة سائقي سيارات الأجرة في المدينة بعد توقيفهم حيث اعتادا السهر حتى وقت متأخر في فنادق الإمارة.

واعترف المتهمان في محضر جمع الاستدلالات بالجريمة وقاما بتمثيلها أمام رجال التحريات والبحث الجنائي مؤكدين في اعترافهما أنهما نفذا الجريمة بهدف السرقة حيث وجدا مع الضحية 700 درهم.