عربي ودولي

مصرع 3 خبراء من «حزب الله» بغارة للتحالف في صعدة

قوات الشرعية تنتشر في منطقة «وادي الفرع» بمحافظة صعدة بعد تحريره (من المصدر)

قوات الشرعية تنتشر في منطقة «وادي الفرع» بمحافظة صعدة بعد تحريره (من المصدر)

عقيل الحلالي، وكالات (صنعاء)

قتل ثلاثة خبراء أسلحة من ميليشيات «حزب الله» اللبناني و4 قادة حوثيين بغارة جوية لطائرات التحالف العربي في محافظة صعدة، فيما حققت قوات الشرعية تقدماً كبيراً في مديرية «ذي ناعم» بمحافظة البيضاء بعد شنها هجوماً مفاجئاً على مواقع الانقلابيين.

وأفادت مصادر يمنية، أمس، بمقتل 3 خبراء من ميليشيات «حزب الله» اللبناني و4 قادة حوثيين، في غارة جوية شنتها طائرات التحالف العربي قبل أسبوع على مديرية «حيدان» بمحافظة صعدة. وأكدت المصادر أن الغارة استهدفت الخبراء أثناء عقدهم اجتماعاً للتحضير لإطلاق صواريخ باليستية نحو الحدود السعودية، ومواقع قوات الشرعية في منطقة «البقع». ومن بين القتلى اليمنيين في هذه الغارة عبد الله سعيد الجبري، أحد المسؤولين عن الصواريخ الباليستية التي تطلقها الميليشيات باتجاه الأراضي السعودية. هذا وقتل 3 أفراد من ميليشيات «حزب الله»، في غارة جوية شنتها طائرات التحالف العربي على معقل الحوثيين شمال غربي البلاد، في ديسمبر 2017. وفي فبراير 2016، أكد شريط فيديو، عثرت عليه قوات الشرعية في أحد المواقع التابعة لميليشيات الحوثي بعد تحريرها، ضلوع ميليشيات «حزب الله» اللبناني بدعم الانقلابيين ومحاولة شن عمليات إرهابية داخل الأراضي السعودية.

إلى ذلك، شنت قوات الشرعية، أمس، هجوماً مباغتاً على مواقع ميليشيات الحوثي الانقلابية في مديرية «ذي ناعم» بمحافظة البيضاء. وأفادت مصادر ميدانية بأن عناصر المقاومة هاجموا الميليشيات الانقلابية في مواقع «المختبي وكعواش وعباس والقلتة وتبة شرقان وتبة القوس» في مديرية «ذي ناعم». وأكدت المصادر أن المقاومة تمكنت من تحرير موقع «تبة القوس» وموقع «القلتة»، واستعادت أسلحة وذخائر بعد مواجهات مع الميليشيات التي تكبدت قتلى وجرحى في صفوفها. كما اندلعت اشتباكات عنيفة بين المقاومة والميليشيات الحوثية في كل من «الاجردي والمحصن والمسياب والغول» بمديرية «الزاهر».

في غضون ذلك، دارت مواجهات بين المقاومة والميليشيات في جبل «الحايط» وجبل «سمندر وجميدة» الاستراتيجي بمنطقة «الزوب» بمديرية «القريشية»، أسفرت عن مقتل وجرح عدد من عناصر الميليشيات.

في غضون ذلك، شنت مقاتلات التحالف العربي غارات جوية على مواقع الميليشيات الانقلابية في مديرية ذي ناعم، أسفرت عن تدمير عربة عسكرية للميليشيات في موقع «عباس» ومخزن ذخائر في منطقة «الركزا» في المديرية. من جهة أخرى، شنت ميليشيات الحوثي قصفاً عشوائياً بقذائف الهاون على منازل المواطنين في قريتي «صلواع» و«الدريعا» بمديرية ذي ناعم. وأوضحت مصادر محلية أن القصف خلف أضراراً مادية جسيمة بمنازل وممتلكات المواطنين.

إلى ذلك، اندلعت مواجهات عنيفة فجر أمس، بين قوات الجيش وميليشيات الحوثي الانقلابية في مديرية المصلوب بمحافظة الجوف. وذكرت مصادر ميدانية أن المواجهات تركزت في جبهتا «الساقية والسلان» بمديرية المصلوب، وأسفرت عن تكبد الميليشيات قتلى وجرحى. بالتزامن، شنت مقاتلات التحالف العربي غارات جوية عدة، استهدفت مواقع ميليشيات الحوثي في مديرية «حام» بمحافظة الجوف. وبحسب ما أوردت المصادر، فإن الغارات استهدفت مواقع الميليشيات شمالي جبل «قعيطة» في مديرية حام، وأدت إلى تدمير عدد من الآليات التابعة للميليشيات.

كما شنت مقاتلات التحالف العربي غارات جوية عدة، استهدفت مواقع وآليات عسكرية تابعة للميليشيات في مديرية مقبنة غربي تعز. وشملت الغارات أيضاً تعزيزات الميليشيات في منطقة «البرح» غربي محافظة تعز. وذكرت مصادر ميدانية، أن الغارات استهدفت وأسفرت عن تدمير عربتين تابعتين للميليشيات، ومصرع وإصابة كل من كان على متنهما. كما صدت قوات الجيش هجوماً لميليشيات الحوثي شرقي مدينة تعز. وأكدت مصادر ميدانية أن قوات الجيش الوطني صدت هجوما للميليشيات في محيط معسكر التشريفات بعد معارك شرسة خاضتها مع الميليشيات التي تكبدت خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

في غضون ذلك، أكدت مصادر ميدانية في جبهة مقبنة، أن المقاتلات استهدفت بغارتين معسكراً تدريبياً للميليشيات في منطقة «المخربة»، أسفرتا عن مصرع 7 من عناصر الميليشيات. وطبقاً للمصادر، فقد استهدفت المقاتلات بغارتين نقطة أمنية للميليشيات بين قريتي «الشامية» و«بني عبدالله عشملة» في المنطقة ذاتها.