صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

413 وجهة عالمية تغطيها شبكة خطوط شركات الطيران الإماراتية

مصطفى عبدالعظيم (دبي)

أضافت شركات الطيران الإماراتية (الإمارات والاتحاد والعربية وفلاي دبي) 11 وجهة جديدة لشبكة خطوطها الدولية خلال عام 2016 ليبلغ بذلك إجمالي عدد الوجهات التي تطير إليها الناقلات الأربعة إلى 413 وجهة حول العالم انطلاقاً من مطارات الدولة المختلفة.
وأظهرت بيانات مجمعة من بيانات شركات الطيران الإماراتية الأربعة، أن الناقلات الوطنية واصلت توسعاتها خلال العام 2016 في مختلف الأسواق الخارجية مستفيدة من اتفاقيات النقل الجوي ومذكرات التفاهم التي توقعها الهيئة العام للطيران المدني مع مختلف دول العالم، فضلا عن قيامها بزيادة عدد رحلاتها إلى العديد من الوجهات القائمة بالفعل، بالإضافة إلى التوسع في شراكاتها بالرمز وشراكاتها بالحصص خلال العام الماضي.
ووفقاً للبيانات قامت الاتحاد للطيران بإضافة وجهة واحدة إلى شبكة وجهاتها العالمية خلال العام الماضي، فيما قامت طيران الإمارات بإضافة سبع وجهات جديدة، مع التوسع في زيادة رحلاتها إلى العديد من الوجهات القائمة.
وبحسب البيانات سجلت طيران الإمارات أعلى نسبة نمو في التوسعات شبكة الوجهات الخارجية للناقلات الإماراتية خلال 2016، بعد أن أضافت 7 وجهات جديدة خلال العام الماضي، تلتها العربية للطيران التي أضافت وجهتين جديدتين لشبكة خطوطها الخارجية انطلاقاً من مركزي عملياتها التشغيلية في الشارقة ورأس الخيمة، ليصل إجمالي عدد الوجهات التي تطير إليها الناقلة من مراكزها في الدولة إلى 62 وجهة وذلك من إجمالي 124 وجهة تطير إليها الناقلة في 33 بلدا انطلاقا من مراكز عمليات الشركة الأربعة في الإمارات والمغرب ومصر والأردن.
وأفادت الاتحاد للطيران أنها قامت بإضافة وجهة واحدة جديدة إلى شبكة وجهاتها العالمية خلال عام 2016، حيث بدأت في تسيير رحلات جديدة إلى كانت إلى العاصمة المغربية الرباط، بالإضافة إلى زيادة عدد رحلاتها إلى عدد من الوجهات القائمة، ليصل بذلك إجمالي عدد الوجهات التي تطير إليها الناقلة إلى 110 وجهات انطلاقاً من مركز عملياتها التشغيلية في مطار أبوظبي الدولي كما في نهاية أكتوبر الماضي.
وواصلت الشركة نموها الطبيعي في شبكة وجهاتها، توسّعت الاتحاد للطيران في شراكاتها بالرمز وشراكاتها بالحصص خلال العام الماضي، ونتيجةً لتلك التوسعات، أصبحت الاتحاد للطيران توفر اليوم شبكة مجمّعة لوجهات المسافرين والشحن تصل إلى ما يقرب من 600 وأكثر من 25200 رحلة في الأسبوع من خلال شراكاتها لمتابعة الرحلات التي يبلغ عددها 197 شراكة إضافةً إلى شراكاتها بالرمز البالغ عددها 50 شراكة.
ووفقاً لبيانات شركة طيران الإمارات مدّت الشركة خدماتها إلى سبع محطات جديدة للركاب ومحطة للشحن خلال عام 2016، ما وصل بإجمالي وجهاتها مع نهاية العام إلى 154 محطة، وشملت المحطات الجديدة كل من: سيبو وكلارك في الفلبين، ينتشوان وجيانجو في جمهورية الصين الشعبية، يانجون (ميانمار) وهانوي (فيتنام)، وفورت لودرديل في ولاية فلوريدا الأميركية، إضافة إلى محطة شحن هي العاصمة الكمبودية فنوم بنه.
وأكدت الشركة أنه بالإضافة إلى ذلك، قامت الشركة بزيادة أعداد الرحلات ورفعت السعة المقعدية إلى العديد من المحطات عبر شبكة خطوطها العالمية، كما واصلت طيران الإمارات زيادة عدد المحطات التي تخدمها بطائرات الإيرباص A380 ليصل العدد إلى 45 مدينة.
إلى ذلك ركزت فلاي دبي التي تسير رحلاتها عبر مطاري دبي الدولي ومطار آل مكتوم، توسعاتها خلال العام الماضي على زيادة عدد الرحلات إلى الأسواق القائمة ذات الكثافة العالية وخاصة لوجهات دول مجلس التعاون الخليجي، مع الاقتصار على افتتاح وجهة واحدة فقط كانت إلى بانكوك في تايلاند، ليصل إجمالي عدد الوجهات التي تطير إليها الشركة 90 وجهة في 44 دولة من خلال أسطول يصل إلى 55 طائرة.
وضمت العربية للطيران إلى قائمة وجهاتها وجهتين جديدتين من مركز عملياتها الرئيس في مطار الشارقة الدولي، أولاهما الرحلة المباشرة التي أطلقتها في شهر مارس بين مدينتي الشارقة وساراييفو، أما الثانية فهي إعلان الشركة إطلاق رحلات موسمية مباشرة من الشارقة إلى مدينة باتومي في جورجيا، ليصل إجمالي عدد الوجهات التي تطير إليها الناقلة من الدولة إلى 62 وجهة. وذلك من إجمالي 124 وجهة تطير إليها الناقلة في 33 بلدا انطلاقا من مراكز عمليات الشركة الأربعة في الإمارات والمغرب ومصر والأردن، بأسطول يبلغ 47 طائرة، وأضافت الشركة 3 وجهات جديدة إلى شبكة رحلاتها العالمية خلال الأشهر التسعة الأولى من العام 2016 انطلاقاً من مراكز عملياتها الرئيسة في كل من، المغرب، ومصر، والأردن.