الإمارات

عبدالله آل حامد: مسيرة عطاء في المجالات الإنسانية والخيرية

عبدالله بن محمد آل حامد

عبدالله بن محمد آل حامد

منى الحمودي (أبوظبي)

قال معالي الشيخ عبدالله بن محمد آل حامد رئيس دائرة الصحة في أبوظبي: «إن التزام الإمارات تجاه المبادرات العالمية للقضاء على الأمراض والأوبئة بمختلف أنواعها، بما فيها شلل الأطفال، يأتي ليؤكد وفاء دولة الإمارات بتعهداتها للقضاء على الأمراض من خلال مسيرة عطاء الدولة في المجالات الإنسانية والخيرية، والتي بدأها الوالد المؤسس المغفور له، بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان منذ 30 عاماً»، مشيراً إلى أهمية الدور المحوري الذي تلعبه دولة الإمارات في دعم الجهود التي تبذلها منظمة الصحة العالمية للقضاء على مرض شلل الأطفال، وذلك عبر جملة من المبادرات والتبرعات، إلى جانب الدعم غير المحدود من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والذي لم يدخر جهداً في سبيل تقديم ما يمكن للقضاء على مرض شلل الأطفال على مستوى العالم».
وأضاف معاليه: «لقد ساهم اهتمام دولة الإمارات بتوفير جميع المُمكنات والاستثمارات الكفيلة بدعم وتسريع الجهود المبذولة في القضاء على شلل الأطفال، وذلك لما تمتلكه من معرفة واسعة للحد من هذا المرض».