الإمارات

إطلاق الدورة الرابعة من جائزة «وزير الداخلية للبحث العلمي»

خلال اجتماع مجلس الجائزة (من المصدر)

خلال اجتماع مجلس الجائزة (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت الأمانة العامة لجائزة وزير الداخلية للبحث العلمي، انطلاق الدورة الرابعة من الجائزة، وبدء مرحلة التسجيل واستقبال طلبات المشاركة، مع إرفاق ملخص البحث.
وكان الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، أطلق وفقاً للقرار الوزاري رقم (167) لسنة (2010)، جائزة وزير الداخلية للبحث العلمي، تشجيعاً لمنتسبي الوزارة على تبنّي البحث العلمي ومنهجياته كإحدى الأدوات الضرورية لفهم وحل المشكلات بطرق مبتكرة، واستشراف المستقبل من خلال التنبّؤ بالمخاطر والظواهر الإجرامية المحتملة، ووضع الاستراتيجيات والخطط للتصدي لها.
وعقد مجلس أمناء الجائزة أمس، اجتماعاً في مقر وزارة الداخلية برئاسة اللواء الدكتور عبدالقدوس عبر الرزاق العبيدلي، رئيس المجلس وبحضور جميع الأعضاء، جرى خلاله بحث الترتيبات الخاصة بالجائزة، وعدد من المواضيع المتعلقة بها، والإعلان عن تفاصيل المشاركة في الجائزة.
وتهدف الجائزة إلى دعم وتشجيع البحث العلمي باعتباره المدخل الرئيس لعمليتي الابتكار المؤسسي واستشراف المستقبل، وتنمية روح الإبداع والتنافس بين العاملين في الوزارة، بالإضافة إلى نشر الدراسات والبحوث التي تخدم العمل الشرطي، وتبنّي نتائجها وتوصياتها لتطبيقها، مما يحقّق التغيير المنشود على أرض الواقع ويحقّق القيمة المضافة، علاوة على ترسيخ ثقافة الابتكار المؤسسي واكتشاف الموهوبين مما يتوافق مع الخطّة الاستراتيجية للوزارة وقيمها لتحقيق التميز والريادة في الأداء.وتضم الدورة الرابعة من الجائزة عدة مجالات بحثية تختص بصميم العمل الشرطي والأمني، وتشمل مجالات الجائزة: «العمليات الشرطية» و«الدفاع المدني» و«المؤسسات العقابية والإصلاحية» و«المرور والترخيص» و«الإدارة الشرطية وتنمية الموارد البشرية»، بالإضافة إلى استحداث مجال خاص بـ«التحديات» التي تواجهها الوزارة، ويتكوّن من خمس مشكلات محدّدة.