الرياضي

«عام زايد».. إصدار خاص لميدالية تزين الصدور

أبوظبي (الاتحاد)

تمثل بطولة أبوظبي العالمية للجو جيتسو منصة كبرى لنجوم ومشاهير اللعبة في العالم، يقصدونها بهدف الصعود إلى منصة التتويج ووضع ميدالياتها على صدورهم، كونها الأقوى والأغلى والأكثر تميزاً في جوانبها التنظيمية والفنية واللوجستية ومسرح كبير للأبطال، لذا تأتي فيها المنافسة على أشدها من أجل الفوز وحصد الألقاب.
وفي النسخة الحالية تم إصدار تصميم جديد للميداليات بمناسبة بلوغ البطولة عامها العاشر، ومواكبتها الاحتفال بعام زايد القائد والمؤسس، وتنقسم الميداليات التي تعد أملاً لكل المشاركين من الأبطال والبطلات البالغ عددهم 9 آلاف لاعب ولاعبة إلى عدة فئات. وقال يوسف البيرق، المسؤول عن الدعم اللوجيستي في البطولة، إن الميداليات 3 فئات، الأولى حجمها 8 سم، ولها وجهان الأول مرسوم عليه شعار «عام زايد» بمناسبة الاحتفال بمرور 100 عام على ميلاد المغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والوجه الآخر عليه شعار البطولة والرقم 10، حيث خصص الحجم الأصغر للاعبي ولاعبات المهرجان بمن في ذلك بطولات الخدمة الوطنية والقوات المسلحة وحجمها 8 سم ووزنها 132 جراماً، والأطفال والأشبال، والفئة الثانية للاعبي ولاعبات كأس العالم للناشئين تحت 17 عاماً، ووزنها 219 جراماً، وحجمها 10 سم، أما الفئة الثالثة وهي المخصصة للمحترفين فحجمها 12 سم، ووزنها 302 جرام.
وأضاف: تم إصدار عملات تم توزيعها مع دعوات كبار الشخصيات وزن الواحدة منها 86 جراماً، تحمل نفس تصميم الميداليات، مشيراً إلى أن الميدالية الذهبية مطليه بماء الذهب، والفضية بماء الفضة. ونجحت بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجو جيتسو منذ تأسيسها عام 2009 في وضع العاصمة الإماراتية على خريطة اللعبة العالمية، وكانت أكبر حافز لأبناء الإمارات من الأبطال لحصد الذهب والفضة والبرونز، ونجح أبطال الإمارات في حصد 154 ميدالية ملونة في منافسات البالغين والأساتذة خلال كل النسخ السابقة، من بينها 55 ميدالية ذهبية، وشهدت النسخ الثلاث الأخيرة وحدها حصول أبطال الإمارات على 71 ميدالية ملونة عامي 2015 و2016.