الرياضي

«فخر أبوظبي».. «هدف» إلى القمة

 الجزيرة يحتاج إلى الفوز بهدف نظيف للتقدم إلى صدارة المجموعة (الاتحاد)

الجزيرة يحتاج إلى الفوز بهدف نظيف للتقدم إلى صدارة المجموعة (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

يرفع الجزيرة شعار انتزاع الصدارة، حينما يستضيف في الساعة السادسة مساء اليوم، على ملعب محمد بن زايد، فريق أهلي جدة السعودي، في قمة الجولة السادسة والأخيرة بالمجموعة الأولى لدوري أبطال آسيا، بعدما ضمن الفريقان التأهل إلى دور الـ 16 منذ نهاية الجولة الماضية، بتصدر أهلي جدة قمة المجموعة برصيد 11 نقطة، مقابل 8 نقاط لـ «فخر أبوظبي» الوصيف والمتأهل بدوره إلى الدور الثاني للمرة الثالثة في تاريخ مشاركاته القارية، في أبطال آسيا بنسختها الجديدة، بعد عامي 2012، 2014، ويلتقي في المباراة الثانية ضمن المجموعة ذاتها تراكتور تبريز «المتذيل» برصيد نقطتين، مع ضيفه الغرافة الثالث بـ 5 نقاط في مواجهة «هامشية».

ويمنح الفوز بهدف نظيف أو فارق هدفين «فخر أبوظبي» صدارة المجموعة بعد خسارته أمام منافسه الأهلي 1-2 في الجولة الثانية، والتي أقيمت على ملعب الأخير بمدينة جدة، ويدخل الجزيرة مباراة الليلة بصفوف شبه مكتملة باستثناء غياب «القائد» علي خصيف بداعي الإيقاف بعد نيله الإنذار الثاني، في مباراة الجولة الماضية أمام مضيفه الغرافة، والتي انتهت بتفوق «فخر أبوظبي» 3 - 2، وهو الأمر ذاته الذي ينطبق على أهلي جدة الذي يفتقد لجهود البرازيلي كلاوديمير بداعي الإصابة.

وتتشابه ظروف الجزيرة والأهلي في السعي للمضي قدماً في المنافسة القارية، بعد فقدان أمل البطولات المحلية، بعدما تخلى الجزيرة مبكراً عن فرصة الدفاع عن لقبه في منافسة دوري الخليج العربي، قبل خروجه من ربع نهائي كأس رئيس الدولة بالخسارة أمام جاره الوحدة، والتي سبقها وداعه المبكر أيضاً لمنافسة كأس الخليج العربي، في المقابل، فقد الأهلي فرصة التتويج بلقب دوري المحترفين السعودي، بعدما حل ثانياً بفارق نقطة خلف الهلال، علاوة على وداعه كأس خادم الحرمين الشريفين بالخسارة أمام الفيصلي في نصف النهائي.

تين كات: الفوز يمنحنا الثقة قبل دور الـ 16

شدد الهولندي تين كات المدير الفني للجزيرة، على أن المباراة لن تكون تحصيل حاصل كما يعتقد البعض، بعد تأهل الفريقين، وبالتالي فإنها تحدد صاحب القمة، ما يعني أن الفريق الذي يتصدر المجموعة يخوض إياب دور الـ 16 بملعبه.

وأضاف: عندما تعرضنا للخسارة في جدة، لم نكن نستحق ذلك، وصنعنا فرصاً عديدة أمام المرمى، ولكنها ضاعت، وكنا نستحق نقطة على الأقل، وأتمنى أن نحقق الفوز اليوم؛ لأنه يمنحنا الثقة قبل خوض دور الـ 16.

وقال: لا يهمني المنافس المقبل، ونفكر الآن في صدارة المجموعة، وبعدها نقوم بدراسة الفرق الأخرى. وأكد أحمد العطاس لاعب الجزيرة أن المباراة فرصة لصدارة المجموعة، وجميع اللاعبين عازمون على خوض اللقاء بطموح الفوز.

ومن جانبه، أكد الأوكراني سيرجي ريبيروف المدير الفني لأهلي جدة السعودي، أن المباراة أمام الجزيرة تمثل أهمية كبيرة؛ لأنها صراع على حسم المركز الأول، منوهاً في الوقت ذاته إلى أن الفريق قادم من خسارة بطولة الدوري السعودي في الأسبوع الماضي، الأمر الذي يؤثر قليلاً على حماس اللاعبين ورغبتهم في خوض اللقاء.

وقال: خسرنا لقب الدوري، ومع ذلك يجب نسيان الأمر، والدخول بجدية في المباراة، من أجل التواجد في الصدارة، لأن المقدمة أفضل من المركز الثاني، رغم أن جميع الفرق تملك مستوى جيداً سواء كانت في المركز الأول أو الثاني.

وعبر صالح العمري لاعب أهلي جدة عن استعداد زملائه قبل مواجهة الجزيرة، مشيراً إلى أن الجميع يرغب في حصد النقاط الثلاث، والبقاء على قمة المجموعة، والتفاصيل الصغيرة مهمة للغاية في هذه المباريات وأتمنى أن يكون دور الـ 16 مختلفاً تماماً بالنسبة للأهلي، وأن نقدم مباريات قوية وكبيرة.