الإمارات

ناعمة وحصة أول مواليد أبوظبي في 2018

مريم بوخطامين والاتحاد (أبوظبي، رأس الخيمة)

استقبل مستشفى دانة الإمارات في أبوظبي، في الساعات الأولى من العام الجديد مولودتين مواطنتين، وودع المستشفى العام الماضي، باستقبال عشرة مواليد بينهم 6 إناث و4 ذكور، منهم توأم «بنتين»، تمت ولادتهما خلال الساعات الأخيرة من عام 2017.

وكانت أولى مواليد مستشفى دانة الإمارات في عام 2018 أبصرت النور في ساعات الصباح الأولى من أول أيام العام الجديد. وقال والد الطفلة خليفة القمزي: «إن ولادتها في العام الجديد كانت مفاجأة سارة، وصارت المناسبة مناسبتين سعيدتين في هذا اليوم المميز، وسنستذكرها دوماً، وأسمينا الطفلة ناعمة وكان في انتظارها إخوتها لأن هذا العام هو «عام زايد»، وفي الساعات الأولى من بداية العام، قدمت مولودتنا الجديدة»، آملا أن يكون عام 2018 عام الأمن والأمان والخير على الجميع.

وقالت الدكتورة شاكيلا عرفان اختصاصية أمراض النساء والولادة:«إن الطفلة والأم في حالة صحية جيدة، وقد ضاعف انضمام الطفلة إلى الأسرة في هذا اليوم المميز من فرحة والديها وفرحتنا».

وعلى ذات الصعيد، استقبلت عائلة عبدالرحمن الكثيري طفلتهم الساعة التاسعة صباحاً في أول أيام العام الجديد، وقال والدها، «إنها الطفلة الثالثة للعائلة وأسميناها (حصة)، وقد كان من المتوقع قدومها في 28 ديسمبر ولكنها انتظرت لثلاث أيام أخرى لتنضم لنا في السنة الجديدة.. وفي هذا اليوم المميز، وأشرفت على ولادتها الدكتورة شاكيلا عرفان اختصاصية أمراض النساء والولادة في المستشفى، وبهذا فقد بدأنا عامنا بالبشائر والأفراح مع عام زايد الخير وعام الوفاء للوالد المؤسس، ومن هنا أتمنى لوطننا الغالي المزيد من التقدم والازدهار».

وقالت فينو نالايا، الرئيسة التنفيذية لمستشفى دانة الإمارات للنساء والأطفال في أبوظبي: «إننا فخورون بأن نرحب بالمواليد الاثني عشر خلال آخر يوم من عام 2017 وأول أيام العام الجديد في مستشفى دانة الإمارات للنساء والأطفال، إن الأطفال والأمهات في صحة جيدة، ومعهم يصبح إجمالي مواليد المستشفى 6000 مولود منذ أن استقبلنا أول مولود في أكتوبر 2015 وحتى اليوم، منهم 3100 مواليد ذكور و2900 مواليد إناث، وكان إجمالي المواليد المواطنين 3365 مولوداً».

وأضافت:«يشرف على المواليد في المستشفى أكثر من 75 طبيبا وطبيبة من قسم الولادة وقسم طب الأطفال وحديثي الولادة، ونتوقع ولادة ستة أطفال آخرين مع نهاية اليوم الأول من العام الجديد».

وقامت إدارة المستشفى بتوزيع الزهور على المرضى المقيمين في المستشفى احتفالاً بالعام الجديد، ورحّب مستشفى «برجيل» في أبوظبي، بأوّل توأم إماراتي يولد في عام 2018 في تمام الدقائق الأولى من عام 2018، كما أبصر النور 9 مواليد إماراتيين في الساعات الأولى من العام الجديد، وذلك بعد مضيّ ثوان قليلة على انطلاق الألعاب النارية في مختلف أرجاء المنطقة.

وغمرت فرحة قدوم المولودين الجديدين زايد وسلمى قلبي والديهما الإماراتيين أحمد عبدالله القبيسي وعاليا محمد الرميثي، بعد نجاح العملية التي أجرتها الدكتورة سوسن عبدالرحمن، استشارية أمراض النساء والتوليد في فريق طب النساء والتوليد في مستشفى «برجيل».

وشاركت الدكتورة سوسن احتفالها مع الزوجين السعيدين وقالت: «تتملكنا أحاسيس رائعة عندما نرى السعادة والبهجة واضحة على محيّا الوالدين عند ترحيبهما بالمولود الجديد. وبالنيابة عن جميع العاملين في مستشفى &rsquoبرجيل&lsquo، أتمنى لعائلة القبيسي حياة مليئة بالسعادة والذكريات الجميلة».

وفي غرفة أخرى بالمستشفى، قامت الدكتورة باثوكوتي محمد، المتخصصة في أمراض النساء والتوليد، بإجراء ولادة ملاك صغير آخر في تمام الساعة 00:03 من نفس اليوم، وهو محمد عبدالهادي ابن كل من محمد رضوان وأسماء رضوان من الباكستان، واللذين يعيشان في أبوظبي.

وقالت الدكتورة باثوكوتي محمد: «نهنئ عائلة رضوان بقدوم طفلهما الجديد الذي يعتبر من أول مواليد عام 2018. ستبقى ولادة الطفل محمد عبدالهادي ذكرى طيبة هنا في مستشفى «برجيل»، وسنذكرها دائماً مع كل احتفال بعام جديد».وعشرة أطفال آخرين &ndash تسعة منهم يحملون الجنسية الإماراتية ولدوا خلال الساعات الأولى من الصباح لينضموا إلى زايد وسلمى ومحمد عبدالهادي للمرة الأولى في تاريخ مستشفى برجيل، حيث أشرف على الولادة كل من الدكتورة سوسن والدكتورة باثوكوتي.

واستقبلت أسرة علي الملا فجر أمس أول مواليد عام 2018 مولودتهم «عليا» في مستشفى صقر برأس الخيمة.

وقال والد الطفلة: إنهم لم يتوقعوا قدومها برأس السنة، متمنياً أن تكون السنة الجديدة عام خير وسعادة على الجميع، وأضاف الملا:«إن ولادة ابنته في عام زايد أمر جميل ورائع»، متمنياً أن يكون عام خير وأمن وأمان وأن يشهد العالم نهاية للحروب والنزاعات ويعم السلام والاستقرار.

وعلى ذات الصعيد، استقبل مستشفى رأس الخيمة مع بداية عام 2018 أول مواليد العام الجديد للأسر المقيمة، وكانت الطفلة الأولى لأسرة سمير خان «هندية»، وذلك عند الساعة 5:45 صباحاً، لتمثل المولودة الثانية بإمارة رأس الخيمة.

وقال الدكتور رضا صديقي الرئيس التنفيذي لمجموعة الرعاية الصحية العربية، والمدير التنفيذي لمستشفى رأس الخيمة: «بمناسبة العام الجديد، نود تقديم هدية للأطفال الذين ولدوا في مستشفى رأس الخيمة بتاريخ الأول من يناير، حيث سنتيح لهم خدمات العيادات الخارجية مجاناً لمدة عام كامل بما في ذلك التطعيم.