خليجي 21

تمبه وصواية

أم عبدالله: صدقيني ما بتجيش!
أم صويلح: ليش ما تيي.. شو إستوى؟
أم عبدالله: إنتي أمس قلتي لها نحن بناخذ الكأس.. كيف كذا! وعادك تشتيها تيجي تشوف مباراة البحرين اليوم في عقر دار الخصم؟!.
أم صويلح: أي عقر دار وأي خصم!! خيبة تخيب العدو.. شووه تتحرينها حرب! الغالية نحن ما نزعل من هالسوالف.
أم عبدالله: منو قالك هالحاجات ما تزعلش؟! بالعكس.
أم صويلح: عيل إنتي زعلتي أمسات يوم خسرتوا؟
أم عبدالله: أكيد زعلت.. وعادك كمان فرستيني وأنتي جالسة تشجعين الكويتين.. ما باقي إلا تجيبي علمهم في المجلس!
أم صويلح: ما يصير.. لازم نآزر المنتخب الغايب تمثيله في برزتي. هههاههااي.. أفاااا عليج أم عبدالله.. تحريت روحج رياضية.
أم عبدالله: روحي رياضية لمانفوز.. أما في الخسارة ما عنديش روح.
أم صويلح: الله يصلحج قولي أمين.. أنتو متى فزتوا أصلا؟! عنبو ساااادس مشاركة و13 مبارة ولحين ولا فوز. عز الله ما بنشوف هالروح الرياضية أبد.
أم عبدالله: إنتي تشتيني ما أجيش عندك!.. موش كفاية زعلتي سبيكة.
(تدخل سبيجة)
أم صويلح: حيا الله من يانا.. يا مرحبا يا مرحبا تو ما نور المكان.
أم عبدالله (غاضبة)
سبيجة: إنتي ليش زمرانه؟
أم صويلح: مشطته بسبب خسارة منتخب اليمن وتنازعني.. وأنا إشلي؟
سبيجة: بغيناها طرب صارت نشب.. إلا تمبه ما تزعل.
أم عبدالله: إيش يعني تمبه؟
أم صويلح: تمبه يعني كورة.. ونحن متيمعين للوناسة ما يستوي نزعل. خبريني شو يايبا لنا؟
أم عبدالله: جبت مقصقص.. بس قولي حق بي بي تصلح لنا شاهي عدني بالهيل والمسمار.. مشتيش كرك.
سبيجة: وأنا يبي لي عرنجوش.
أم صويلح: وهذا شو؟
سبيجة: عصير برتقال.
أم صويلح: ماشاالله عليكم هل البحرين.. أتحرى عمري أعرف لهجتكم.. لكن منو قال؟!
أم عبدالله: زين جيتي.. أنا قلت مبتجيش.
سبيجة: ويي.. شلون ما يي؟
أم عبدالله: أنا قلت ما بتجيش يمكن تشتي تشوفي وحدك مباراة منتخبكم مع الإمارات.
سبيجة: ماله طعم الفوز بدون مغايظ. وأنا قلت قبل صوايه الحكم بكون عندكم.
أم صويلح: ماشاالله على الثقة.. أقولج استريحي.