الإمارات

«خيرية محمد بن راشد» تواصل حملة التدفئة في مصر

أحمد شعبان (القاهرة)

واصلت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية، حملة التدفئة في مصر، حيث وزعت «البطاطين» على مئات الأسر في مستعمرة الجذام بالخانكة، ضمن مبادرات محمد بن راشد العالمية. وبذلك تختتم مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية، نشاطها الكبير في محافظات مصر خلال عام الخير، لتستشرف العام الجديد، والذي تم إعلانه «عام زايد» تقديراً للقائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي نثر بذور الحب والخير والعطاء في ربوع الكون، فلا توجد بقعة في عالمنا إلا وطالتها بصمات المؤسس الذي لن يغيب لحظة عن أذهان العالم وتربع قلوب الناس. ومن المتوقع بعد هذا النشاط الحافل في عام الخير أن تكون للمؤسسة جهود مضاعفة خلال «عام زايد»، حيث لن تكتفي بمتابعة المشاريع التنموية التي بدأتها وجهودها الموسمية، بل سيكون عطاء بلا حدود لبعث الأمل في قلوب الناس، لتظل مسيرة زايد الخير دون توقف.