الإمارات

الجامعة القاسمية و«الإمارات للإبداع» تتبادلان المعرفة

خالد القاسمي ورشاد سالم خلال التوقيع (من المصدر)

خالد القاسمي ورشاد سالم خلال التوقيع (من المصدر)

الشارقة (الاتحاد)

وقعت الجامعة القاسمية، بمقرها في الشارقة، مذكرة تفاهم مع جمعية الإمارات للإبداع لتعزيز التعاون المشترك وتبادل المعرفة والخبرات، وتأسيس شراكة دائمة تساهم في تحقيق التنمية المستدامة.
وقع المذكرة الدكتور رشاد سالم مدير الجامعة، والشيخ خالد بن حميد القاسمي رئيس مجلس إدارة الجمعية، بحضور عدد من كبار المسؤولين من الجانبين.
وقال الدكتور رشاد سالم، إن الجامعة القاسمية تعمل على توفير بيئة علمية قادرة على إرساء تقاليد راسخة للبحث العلمي في مختلف حقول المعرفة، ولعب دور رئيسي في تطوير المجتمع المحلي، وتوفير مختلف الخدمات التأهيلية للمساهمة في تدريب وتطوير الأفراد في شتى المجالات، من خلال تشكيل شراكة دائمة مع الجهات الراعية لنشاطات وبرامج الجامعة والجهات المانحة لطلبتها، لتحقيق الفائدة القصوى من تلك المبادرات لصالح المستهدفين والمستفيدين منها.
وأكد أن جمعية الإمارات للإبداع من شأنها دعم ورعاية طلبة الجامعة الموهوبين من الذكور والإناث ومنحهم الفرصة لإبراز إبداعاتهم وتحفيزهم على الفكر الإبداعي عبر برامج الجمعية ومؤتمراتها، من أجل تعزيز
ونشر ثقافة الإبداع بين الطلبة في الجامعة القاسمية.
من جانبه، قال الشيخ خالد بن حميد القاسمي إن جمعية الإمارات للإبداع وقعت العديد من مذكرات التفاهم والاتفاقيات المشتركة مع أبرز الجامعات والمؤسسات الحكومية، وإنها تستعد لتنظيم مؤتمرها الأول حول الابتكار والإبداع خلال النصف الأول من العام الجاري 2018، إلى جانب اعتزامها طرح دبلوم الابتكار
والإبداع بالتعاون مع إحدى الجامعات الأجنبية، على أن تكون الدراسة بطريقة «أونلاين».
وأكد الشيخ خالد بن حميد القاسمي إن دولة الإمارات العربية المتحدة تمتلك الكثير من المواهب والعقول المبدعة التي تحتاج إلى رعاية ودعم وتشجيع، حتى تستطيع أن تبدع وتبتكر وتعرض إبداعاتها على الآخرين، وقد وجدت هذه الجمعية لتتبنى هذه المواهب وتوفر لها مظلة تمكنها من إبراز إبداعاتها ومواهبها.