الرياضي

شحاتة يقترب من تدريب «الأزرق»

محيي وردة (القاهرة) - اقترب حسن شحاتة المدير الفني لفريق الزمالك من قيادة المنتخب الكويتي خلفاً للصربي زوران، الذي فشل في تحقيق أحلام “الأزرق” عقب الخروج من المرحلة الثالثة للتصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال البرازيل 2014.
وكشف شحاتة للمقربين منه، انتظاره عرضاً رسمياً من الاتحاد الكويتي، ليعرض الأمر على مجلس الإدارة لمناقشته، خصوصا أنه لن يستطيع تحقيق طموحاته مع الزمالك، بسبب توقف النشاط الرياضي وعدم وضوح الرؤية بخصوص الموسم الجديد.
واستبعد المدير الفني استخدام الشرط الجزائي، معلناً استمراره في حالة رفض مجلس الإدارة رحيله، فيما كشف مصدر داخل النادي إمكانية موافقة مجلس ممدوح عباس على رحيل المعلم، إذا طلب ذلك بشكل رسمي وبطريقة ودية لنفس الأسباب السابقة، موضحاً أن الزمالك لن يتخل عن شحاتة مهما كانت الظروف، ولكن إذا كانت رغبته هي الرحيل لتدريب منتخب الكويت فلن يقف الزمالك أمامه.
يأتي هذا في الوقت الذي فوجئ فيه الجهاز الفني للزمالك بمواجهة فريق “بيونيك” متصدر الدور الأرميني في أولى مواجهاته خلال معسكره بالإمارات المقرر له من 10 إلى 20 مارس الجاري، وهو ما رفضه مسؤولو الزمالك.
وأجرت الشركة تغييراً جديداً بخصوص الفرق التي سيواجهها الزمالك في معسكره، حيث يواجه الجزيرة يوم 16 والإمارات يوم 19 مارس الجاري. الأمر الذي يهدد معسكر الفريق، خصوصا أن التغييرات ليست الأولى، حيث سبق وأبلغت الشركة المنظمة، الزمالك في بداية المعسكر بمواجهة فريقي ريال بيتس وريو فاليكانو الأسبانيين، وهو ما لم يحدث، والإخلال باتفاق سابق بمواجهة فرق الوصل والأهلي والعين من الإمارات.
من ناحية أخرى، تلقى اتحاد الكرة خطابا من الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”، يفيد بعدم قانونية إجراءات الدعوة لاجتماع طارئ للجمعية العمومية يومي 18 و19 مارس الجاري، قبل أن يتم إرسال تعديلات اللائحة إلى “الفيفا” لاعتمادها أولا. وتضمن الخطاب تشديدات من جانب “الفيفا” على ضرورة إرسال تعديلات لائحة النظام الأساسي أولا إلى الاتحاد الدولي، قبل أن تنعقد الجمعية العمومية الطارئة لاعتماد هذه التعديلات.
وتتعلق التعديلات بشروط الترشح لعضوية الاتحاد، وكذلك منصب النائب، وإلغاء التعيين في مجالس إدارات الهيئات الرياضية، إضافة إلى إلغاء منصب المرأة مع إقرار بعض التعديلات في النواحي المالية.