الاقتصادي

10,46 مليار درهم خسائر سوقية للأسهم المحلية

أبوظبي (الاتحاد) - منيت الأسهم المحلية في تعاملات أمس بخسائر قيمتها 10,46 مليار درهم، لترتفع خسائرها في آخر جلستين إلى 16 مليار درهم.
وتعرضت الأسواق في ثالث جلسة من جلسات جني الأرباح لموجة من البيع المكثف، هبطت بمؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة 2,7% محصلة انخفاض سوق أبوظبي للأوراق المالية 2,1% وسوق دبي المالي 4,8% أكبر نسبة تراجع يومي للسوق منذ العام 2009.
وتخلت مؤشرات الأسواق عن حواجز المقاومة التي اخترقتها بداية الشهر الحالي، وتراجع مؤشر سوق أبوظبي دون الـ 2600 نقطة، وخسر مؤشر سوق دبي 82 نقطة، بعدما تخلى عن مستوى 1700 نقطة، ويختبر في تعاملات اليوم مستوى 1600 نقطة.
وسجلت أكثر من 10 أسهم مدرجة في سوق دبي المالي نسب هبوط حادة، تراوحت بين 9% و 10% الحد الأقصى المسموح به هبوطا في الجلسة الواحدة، ومنها أسهم أمان ودار التكافل وديار وتبريد وتكافل الإمارات والخليج للملاحة وتمويل وأرابتك وسوق دبي المالي.
وقلل المحلل المالي حسام الحسيني من تأثيرات سلبية لعمليات جني الأرباح التي تشهدها الأسواق، واعتبرها “طبيعية” وضرورية” بعد ارتفاعات قوية ومتواصلة لنحو 32 جلسة.
وأضاف أن الأسواق كانت بحاجة إلى عمليات جني أرباح قوية، تقلل من حالة الاندفاع التي شهدتها لفترة طويلة، وارتفعت معها الأسهم خصوصا الصغيرة بنسب قياسية تجاوزت 100%. بيد انه قال “ موجة جني الأرباح ستدفع شريحة كبيرة من المستثمرين الذين فاتتهم فرصة دخول الأسواق، بسبب ارتفاع الأسعار، إلى العودة من جديد عند مستويات سعرية جيدة”. وتوقع استمرار جني الأرباح جلسة إلى جلستين أخريين، تعاود بعدها الأسواق ارتفاعها، مع بدء توزيع الأرباح النقدية على المساهمين، والتي ستدعم الأسواق خلال المرحلة المقبلة. وبحسب التقرير اليومي لهيئة الأوراق المالية، اغلق المؤشر العام لسوق الإمارات المالي عند مستوى 2520,32 نقطة، وانخفضت القيمة السوقية إلى 372,58 مليار درهم، وبلغت قيمة التداولات 730 مليون درهم، من تداول 600 مليون سهم، من خلال 9289 صفقة.
وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 63 شركة من أصل 127 شركة مدرجة في الأسواق المالي، وحققت أسعار أسهم 5 شركات ارتفاعا، في حين انخفضت أسعار أسهم 58 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم بقية الشركات.
وجاء سهم «تمويـل» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول ما قيمته 140,29 مليون درهم موزعة على 94,38 مليون سهم من خلال 1522 صفقة، وجاء سهم «إعمار » في المركز الثاني بتداولات قيمتها 110,18 مليون درهم موزعة على 38,52 مليون سهم من خلال 840 صفقة.
وحقق سهم «جلفار» أكبر نسبة ارتفاع سعري 7,6% إلى 2,75 درهم، من خلال تداول 81,46 ألف سهم بقيمة 219,07 ألف درهم، وجاء في المركز الثاني سهم «الخزنة للتأمين» 6,9% إلى 0,46 درهم من خلال تداول 1818سهما بقيمة 836 درهما.
وسجل سهم «دار التكافل » أكبر انخفاض سعري 9,9% إلى 0,65 درهم من خلال تداول 2,63 مليون سهم بقيمة 1,72 مليون درهم ، تلاه سهم “ أمان” بنسبة 9,94% ليغلق على مستوى 0,79 درهم من خلال تداول 4,84 مليون سهم بقيمة 3,89 مليون درهم.
ومنذ بداية العام بلغت نسبة الارتفاع في مؤشر سوق الإمارات المالي 7,6% وبلغ إجمالي قيمة التداول 20,08 مليار درهم، وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاعا سعريا 69 شركة من أصل 127 شركة وعدد الشركات المتراجعة 24 شركة.