الاقتصادي

500 مشارك في القمة العالمية لصناعة الطيران بأبوظبي

أبوظبي (الاتحاد) - يشارك نحو 500 من قادة صناعة الطيران والفضاء والنقل الجوي حول العالم في القمة العالمية لصناعة الطيران التي تعقد بأبوظبي في أبريل المقبل، بحسب دانيال كوريشي المدير التجاري للقمة.
وأكد كوريشي على هامش أعمال معرض أبوظبي للطيران الخاص أمس، أن القمة ستصبح فعالية رئيسية من فعاليات صناعة الطيران في العالم، على أن تقام في أبوظبي كل عامين.
وتوقع أن يتم الإعلان على هامش القمة عن صفقات وشراكات استراتيجية بين شركات محلية وعالمية اضافة الى مناقشات واجتماعات مثمرة ستخرج بنتائج ايجابية مهمة لتطوير القطاع.
وأضاف أن المشاركين والمتحدثين يمثلون نحو 350 شركة من مختلف دول العالم.
وتعقد القمة خلال الفترة من 16 إلى 19 أبريل المقبل.
وتشكل القمة العالمية لصناعة الطيران 2012، التي تستضيفها وحدة مبادلة لصناعة الطيران، منتدىً دولياً يجمع المسؤولين العالميين والإقليميين على امتداد قطاع صناعة الطيران والنقل والفضاء وعلى مدى أربعة أيام سيتم خلالها تعزيز القيادة الفكرية للقطاع وبحث استراتيجيات النمو المستقبلي.
وتحتل القمة موقعاً بالغ الأهمية في إطار النتائج التي حققتها دولة الإمارات في سياق سعيها لتكريس التنوع الاقتصادي، من خلال استثمارات بمليارات الدولارات في صناعة الطيران، وتوسيع شركات الطيران وتطوير المطارات، وهي الخطوات التي حظيت باهتمام عالمي.
وأكد كوريشي أن اختيار أبوظبي لانعقاد قمة على مستوى عالمي يأتي للنمو والتطور الذي تشهده الإمارة في مجال صناعة الطيران والفرص المتاحة فيها، حيث تتطلع جميع الشركات من العالم الى أسواق جديدة تتمثل في الشرق الأوسط والهند والصين.
وأشار الى أن أبوظبي تحتضن شركات مهمة في مجال الطيران مثل “الاتحاد للطيران” و”شركة أبوظبي للمطارات” و”مبادلة للتنمية”، مؤكدا أن دولة الإمارات تعد مركزاً محورياً بالنسبة للعالم في مجال الطيران بالمنطقة.
وأشار الى أن 15? من المشاركين في القمة هم من شركات محلية، فيما تعد القمة فعالية عالمية ستجذب مشاركين من مختلف دول العالم.
وبين أن القمة ستحتضن رؤساء شركات عالمية بارزة في مجال صناعة الطيران كشركات طيران وهيئات حكومية لتنظيم قطاع الطيران ومطارات من مختلف دول العالم، إضافة الى منظمات دولية معنية بالطيران كالاتحاد الدولي للنقل الجوي “أياتا” ومنظمة الطيران المدني الدولي “ايكاو”